عاجل

تقرأ الآن:

مستقبل القيادة الذاتية، موضوع بارز في معرض باريس للسيارات


تكنولوجيا

مستقبل القيادة الذاتية، موضوع بارز في معرض باريس للسيارات

In partnership with

مستقبل القيادة الذاتية، كان من المواضيع الرئيسية في معرض باريس للسيارات هذا العام.
الشركات العملاقة المصنعة للسيارات، مثل فورد و مرسيدس وفولفو وغيرها، بدأت تختبر السيارات ذاتية القيادة في البيئات التي تسيطر عليها. لكن شركة تسلا مثلا، لديها بالفعل سيارات مزودة ببعض وظائف القيادة المستقلة.

يقول جيم هولدر، مدير التحرير في مجلة أوتوكار تقنية القيادة الذاتية تتطور باستمرار، العام المقبل، سيتم انتاج سيارات بهدف التسويق، تمكنك من ترك المقود لمدة ثلاثين ثانية تقريبا، في حين ستقوم السيارة بمواصلة سيرها على الطريق السريعة مثلا، ثم سيكون هناك المزيد من التطور. في غضون العشر سنوات المقبلة سيسمح للسائق بالتخلي عن المزيد من الوظائف، ربما خلال الخمس عشرة سنة المقبلة، سنكون قادرين على الجلوس أمام المقود، لتسير السيارة بمفردها.”

في الأثناء، تستثمرالشركات في انتاج سيارات متصلة وتطوير خدمات مراقبة حركة المرور، لتمهيد الطريق لظهو السيارات ذاتية القيادة.

يقول جيم هولدر، مدير التحرير في مجلة أوتوكارإنها قادمة. لكن يجب أن تحدد الشركات ما يجب على السيارة القيام به وما يجب على السائق القيام به.
هناك أيضا مشكلة التشريعات، إذا حصل حادث، على من يقع اللوم؟ هناك أيضا جدل حول مفهوم السيارة، إذا تخليت تماما عن السيطرة عليها.”

لكن ما هو رأي المواطنين في شوارع باريس حول السيارة ذاتية القيادة؟ يقول فيكاس كانييف، (32 عاما) من أمستردام:“إنه التطور. لماذا أقود السيارة وأركز على الطريق، بينما يمكنني قراءة صحيفة أو كتاب او حتى القيام بقيلولة إلى حين وصولي إلى المنزل؟ أعتقد أن هذا مدهش حقا.”

يضيف رومان لوبيز(29 عاما):” أنا لا أثق اليوم في هذا النوع من السيارات. الأمر متروك للمصنعين، لإثبات مدى نجاعتها في السنوات المقبلة، الى ذلك الحين، أفضل القيادة بنفسي”.

السيارات ذاتية القيادة، ستكون على الطريق دون شك في السنوات المقبلة، في سنغافورة مثلا، يمكننا مشاهدة سيارات اجرة ذاتية القيادة هي الأولى من نوعها في العالم.

المقال المقبل

تكنولوجيا

لباس جديد للحماية من تلوث الهواء