عاجل

عاجل

المسبار "سكيباريلي" تحطم عند الهبوط

المرحلة الأولى من برنامج “إكسو مارس” باءت بالفشل والمسبار “سكيباريلي” تحطم عند اصطدامه بسطح المريخ ليكرر مأساة سابقه الأوروبي الذي أطلقته بريطانيا عام ألفين…

تقرأ الآن:

المسبار "سكيباريلي" تحطم عند الهبوط

حجم النص Aa Aa

المرحلة الأولى من برنامج “إكسو مارس” باءت بالفشل والمسبار “سكيباريلي” تحطم عند اصطدامه بسطح المريخ ليكرر مأساة سابقه الأوروبي الذي أطلقته بريطانيا عام ألفين وثلاثة. التعاون بين وكالتي الفضاء الأوربية “إيسا” والروسية “روس كوسموس” لم يتكلل بالنجاح.
والواقع، أن متابع عملية الهبوط منذ بدايتها كان سيشعر بأن الأمور لا تسير على ما يرام إذ طالما اختفت الإشارة من المسبار ثم عاودت الظهور عدة مرات ما أثار التوجس والمشاعر غير المريحة بشأن نجاح العملية.

مدير عملية تحليق “إكسومارس” – ميشيل دنيس، يقول:

“أعتقد أننا وجدنا مكان هبوط سكيباريلي. لم يحدث الهبوط بالهدوء الذي كنا نتوقعه، لأن المرحلة الأخيرة من الهبوط لم تحدث كما كان مخططا لها.

المراحل الأولى، كما وصلت إشارتها، وهي الانفصال عن الدرع الواقية بعد دخول المجال الجوي وانفتاح المظلة عملت بشكل رائع ولدينا بيانات تسمح لنا بتحليل ذلك.

لكن يبدو أن المظلة انفتحت في وقت مبكر نوعا ما، ثم بدأت المحركات المسؤولة عن رقابة عملية الهبوط بالعمل، لكن لبضعة ثوان، ما لم يكن كافيا.

إذن، سكيباريلي اصطدم بسطح المريخ بسرعة أكبر من المفترضة. أي أن سرعة عدة مئات من الكيلومترات في الساعة، للأسف، أدت إلى تحطم المسبار”.

في حال لو نجحت عملية هبوط المسبار، فإن المرحلة الثانية من برنامج “إكسو مارس” كانت تفترض إرسال كبسولة أوروبية إلى سطح المريخ لتكون الأولى من نوعها في القدرة على الحركة على سطح الكوكب الأحمر والحفر على سطحه لجمع عينات وتحليلها.