عاجل

تقرأ الآن:

مركز لإعادة تأهيل المعنفات والمغتصبات في مدغشقر


مدغشقر

مركز لإعادة تأهيل المعنفات والمغتصبات في مدغشقر

على بعد خمسة عشر كيلو مترا من مدينة انتاناناريفو عاصمة مدغشقر اقامت بلدية امبوهيدراتيمو مركز اكاني افوكو، للترحيب بمئة وخمسين طفلا ومراهقا ليلا نهارا.
معظم مرتادي المركز هم من الفتيات المعنفات والمغتصبات وبعض من تم التخلي عنهن، ويعمل المركز على اعادة تأهيل الفتيات واعادة دمجهن بالنشاط المجتمعي.
وقضت محكمة بإسكان الاطفال هنا حيث يجدون الملجأ والتعليم. واصبح بوسع بنات المركز خياطة فوط قابلة للغسل.
تقول أريانا أندريانا ليمانانا صاحبة فكرة مشروع “بنات أصحاء”: “ثمن عمل فوطة مخيطة نحو ثلاثة آلاف ارياري (اقل من يورو واحد)، وتبقى صالحة لمدة سنة، اما سعر حزمة من الفوط الصحية ذات الاستعمال لمرة واحدة، يصل الى الفين وثمانمئة ارياري، لكن يجب على النساء شرا واحدة على الاقل كل شهر”.
تسعى اريانا صاحبة فكرة هذا المشروع لعمل فوط قطنية في العامين المقبلين وتسويقها، ما يوفر على المركز ما يقرب من مئتي يورو سنويا.
خلال حياة المرأة الممتدة تستخدم النساء تقريبا عشرة آلاف فوطة ذات الاستعمال لمرة واحدة ومثل هذتا المشروع يمكنه ان يساهم لسنوات طويلة جدا في دعم الاطفال ماديا ومعنويا.
تقول فتاة عاملة بالمشغل:
“هذه الفوطة سهلة تغسل وتجف بسرعة، اشعر براحة عندما البسها لانها لا تخرج من مكانها ولا تتحرك، لا تسبب الالم، نستعملها ونغسلها من قبل ومن بعد”.
ويعتمد المركز بالاساس على الرعاية والدعم، ما يغطي ستين بالمئة فقط من احتياجاته المالية، كما انه طريقة تصنيع الفوط صديقة للبيئة.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

الولايات المتحدة الأمريكية

نظام النقل في سان فرانسيسكو يتعرض لهجمة إلكترونية