عاجل

عاجل

اذربيجان: "باكوتيل" معرض لأحدث التقنيات والتطبيقات في مجال المعلوماتية والاتصالات

تقرأ الآن:

اذربيجان: "باكوتيل" معرض لأحدث التقنيات والتطبيقات في مجال المعلوماتية والاتصالات

حجم النص Aa Aa

"باكوتيل" هو اكبر معرض لتقنيات الاتصلات والمعلوماتية يقام سنوياً في اذربيجان. من ألعاب الواقع الافتراضي الى تطبيقات طبية. في دورته الثانية والعشرين، يعرض آخر الابتكارات والمنتجات.

منذ اكثر من عشرين عاماً، تستقبل العاصمة الاذربيجانية باكو سنوياً معرضاً لاحدث التكنولوجيات التي توصلت اليها الشركات الكبرى العالمية في مجال الاتصالات والمعلوماتية.

هذا العام، يتزامن المعرض مع الذكرى السنوية 135 لتركيب الاخوين نوبل للخط الهاتفي في هذه البلاد فكان اول خط هاتفي في منطقة القوقاز.

فريد مامادوف مدير شركة ايتيكا كاسبيان المنظمة لهذا المعرض يقول “إنها الدورة الـ22 لمعرضنا السنوي باكوتيل. هذا العام اكثر من مئتي شركة من ثمانية عشر بلداً تشارك فيه اضافة لسبع شركات وطنية من مختلف البلدان. إنه اضخم حدث في المنطقة في هذا المجال ويقدم لزائريه احدث التكنولوجيات في هذا المجال”.

اليوم، في اذربيجان، نمو صناعة التكنولوجيات الحديثة كالمعلوماتية والاتصالات يأتي في المرتبة الاولى بين جميع القطاعات الاخرى غير القطاع النفطي، كما يرى الرئيس الاذربيجاني الهام علاييف، الذي صرح “في السنوات المقبلة، الاقتصاد سينمو ليس بسبب النفط والغاز وليس بسبب اسعارهما التي تراجعت وانما بسبب القطاعات الاخرى للاقتصاد التي تنمو من بينها الصناعة والسياحة والخدمات والزراعة وبالطبع قطاع تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات. واليوم المعرض الذي اصبح تقليداً، باكوتيل، مرة اخرى اظهر ان اذربيجان في المنطقة هي احدى الدول الرائدة التي تحترم التطور التكنولوجي للاتصالات والمعلومات”.

من بين المعروضات الجديدة، العاب الواقع الافتراضي التي دخلت الاسواق. احداها والتي اصبحت اكثر شعبية هي لعبة فورمولا واحد التي اتخذت من شوارع العاصمة باكو حلبة لها. كما يشرح فريد دافودوف المدير التنفيذي لشركة “كاستومار” “هذه اللعبة هي فورمولا واحد حلبتها مدينة باكو، وقد وضعنا هذه اللعبة على محرك البحث مع “ويب جي ال” ومن ثم حولنا اللعبة الى واقع افتراضي مع
شاشة “اوكولوس ريفت” لاننا نعتقد ان العاب الواقع الافتراضي هي مستقبل الالعاب”.

المعرض يغطي مجالات واسعة بدءاً من الاتصالات الهاتفية السلكية واللاسكية وشبكات الانترنيت، الى الاتصالات عبر الاقمار الصناعية فالهواتف المحمولة مع تقنيتي اربعة وخمسة جي، اضافة الى الالياف البصرية والحوسبة السحابية.

فيدان روستامواف مديرة مشروع “سبانال” تقول إن شركتها تقوم بحل مشكلة تواجه كل فرد لكن لا يدركها الكثيرون. وتضيف وهو تحمل جهازها المبتَكَر “المشكلة هي ارتخاء الكتفين. “سباينل” اعطت اسمها للمشروع، وقد ابتكرت جهازاً يرتديه المرئ متصلاً بتطبيق للهاتف المحمول. يتم ايصال الجهاز بالكتفين وهو مزود بجهاز استشعار. وعبر الهاتف المحمول يمكن مراقبة تطور الامور وكم مرة ارتخت فيها الكتفان خلال اليوم “.

من التطبيقات التي تعنى بالصحة الى تلك التي تعنى بالأمن، مثال على ذلك آلة التصوير ذات الدقة العالية. ويعرف آغشين سليمانوف مدير التسويق في شركة “افيجيلون” بهذا التطبيق ذات الاهداف الامنية “إنها احدث تقنياتنا. آلة تصوير مزودة بآلة استشعار مع تقنية ثلاثين ميغا بيكسل وتلتقط صورة كاملة، آلة تصوير امنية من افيجيلون. لقد صنّعناها في فانكوفر بكندا. نستخدمها من اجل سلامة المدن والملاعب والساحات الكبيرة. كل هذه الآلات تتصل بنظامنا للفيديو “آي سي سي” وتستخدم نطاقاً ترددياً منخفضاً لكنها تؤمن للزبون درجة عالية من الوضوح للبيانات”.

خلال اربعة ايام، المتخصصون الشبان والشركات المبتكرة وجدت فرصة هامة للالتقاء بالمستثمرين لعرض خدماتهم وابتكاراتهم وبرامجهم الجديدة، وبدء مشاريع جديدة فيما بينهم.