مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

الضريبة على المنتجات المكسيكية "ستضر المستهلك الأميركي"


المكسيك

الضريبة على المنتجات المكسيكية "ستضر المستهلك الأميركي"

ALL VIEWS

نقرة للبحث

تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة والمكسيك، بعد تلويح الإدارة الأميركية بإمكانية إجبار المكسيك على تمويل إنشاء الجدار بين البلدين، من خلال فرض ضريبة، بقيمة 20% على المنتجات الواردة من المكسيك.

الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نييتو أعلن عن إلغاء زيارة له إلى واشنطن، الأسبوع المقبل، كان من المقرر أن يلتقي خلالها نظيره الأميركي دونالد ترامب.

وأشار وزير خارجية المكسيك، لويس فيديغاراي، إلى أن فرض ضريبة سيُضر بالمستهلك الأميركي أولاً : “فرضُ ضريبةٍ على المنتجات المكسيكية الواردة إلى أميركا، ليس طريقةً جيدة لجعل المكسيك تدفع تكاليف الجدار

وأوضح فيديغاراي بالقول : “العائلات الأميركية ستتضرر [من الضريبة] مباشرة لأنها تشتري الأفوكادو والغسالات وأجهزة التلفاز [المستوردة من المكسيك].. وبالتالي فإن ذلك سينعكس على اقتصاد المستهلك الأميركي”.

بعد ردة الفعل المكسيكية المستنكرة، تراجع البيت الأبيض عن فكرة فرض ضريبة على الواردات المكسيكية، مع التأكيد على أن الأمر لا يعدو كونه اقتراحاً بين أفكار عدة، لتمويل الجدار.

فمنذ الأيام الأولى على توليه الرئاسة، أبدى دونالد ترامب رغبة بمراجعة العلاقات مع المكسيك، من خلال بناء جدار على طول الحدود بين البلدين، وإعادة التفاوض بشأن اتفاقية التجارة الحرة “نافتا”.

وكان ترامب قد وقع الأربعاء مرسوماً يطلق بناء هذا الجدار المثير للجدل بهدف وقف الهجرة السرية من المكسيك إلى بلاده.

ALL VIEWS

نقرة للبحث

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

الشِيلِي

10 قتلى وخسائر فادحة في حرائق تلتهم منذ أكثر من أسبوع وسط وجنوب الشيلي