عاجل

تقرأ الآن:

تعهد أمريكي ببناء "جسور اقتصادية" جديدة مع كندا


الولايات المتحدة الأمريكية

تعهد أمريكي ببناء "جسور اقتصادية" جديدة مع كندا

خلال مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو في واشنطن، دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى تعديل العلاقات التجارية مع كندا، متعهدا ببناء جسور اقتصادية جديدة بين البلدين وقال ترامب إن كندا والولايات المتحدة يكونان أقوى، إذا وحدا جهودهما في مجال التجارة الدولية. وهدأت عبارات ترامب هذه من خطابه المناهض للتبادل التجاري الحر، ولو كان ذلك على حساب اتفاقية “نافتا” بين الولايات المتحد والمكسيك وكندا، والتي يعتبرها كارثة، بالنسبة إلى مواطن الشغل الأمريكية، وخلص ترامب القول بأن الوضع مع كندا أقل خطورة مما يجري على الحدود مع المكسيك

ويقول ترامب: رئيس الوزراء، أتعهد بالعمل معك وبمتابعة مصالحنا المشتركة. ويتضمن ذلك علاقات تجارية أقوى بين الولايات المتحدة وكندا، كما يتضمن سفرا عبر الحدود وهجرة آمنة ومسؤولة، ويتضمن أيضا شراكة وثيقة فيما تعلق بالأمن الداخلي والدولي

ودافع ترامب عن سياسته للهجرة، ووصفها بالنهج القويم، فيما تعهد ترودو بمواصلة كندا لسياسة الانفتاح أمام المهاجرين، مشيرا في الآن نفسه إلى أن كندا تركز عملها على توفير الأمن لمواطنيها

ويقول ترودو: العلاقات بين الأجوار معقدة بعض الشيء، وسوف لن نتفق دائما على كل شيء، ولكن بسبب احترامنا الراسخ لبعضنا البعض، فإننا سنستطيع أن نتخطى العقبات وأن نبقى أقرب الحلفاء والأصدقاء لبعضنا البعض

وأكد ترودو أن بلاده استقبلت حوالي أربعين ألف لاجئ خلال السنوات الأخيرة، رافضا التعليق على السياسة الأمريكية في هذا الخصوص أو إعطاء دروس لدولة أخرى بشأن إدارتها للحكم، موضحا القول إن دوره يتمثل في أن يكون مثالا أمام العالم، في مجال الهجرة