عاجل

المجلة الأمريكية الشهيرة بلاي بوي ، عادت إلى عرض الصور الفاضحة للمشاهير بعد حظرها منذ عام.
و جاءت هذه الخطوة بقرار من كوبر هيفنر صاحب 25 عاما الذي خلف والده مؤسس المجلة و الذي وصف قرار والده بالتخلي عن الصور الفاضحة بالقرار “الخاطئ”.
المجلة فقدت من شعبيتها و كان هيفنر المؤسس قد حاول العام الماضي التقرب من شريحة أوسع من القراء ،و ذلك بالتخلي عن الصور الفاضحة. لكن الابن تخلى عن هذه الاستراتيجية.