عاجل

عاجل

برنامج "حالة الإتحاد" في الأسبوع الثالث من شهر شباط فبراير 2017

برنامج “حالة الإتحاد” لهذا الأسبوع قدّمه فريديريك بوشار من استوديوهات يورونيوز في بروكسل.

تقرأ الآن:

برنامج "حالة الإتحاد" في الأسبوع الثالث من شهر شباط فبراير 2017

حجم النص Aa Aa

برنامج “حالة الإتحاد” لهذا الأسبوع قدّمه فريديريك بوشار من استوديوهات يورونيوز في بروكسل. في البرنامج عودة إلى خطاب رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الذي ألقاه أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ يوم الخميس الفائت غداة توقيع البرلمان على اتفاقية التبادل الإقتصادي والتجاري الحر بين الإتحاد الأوروبي وكندا. وخاطب جاستن ترودو الكنديين والأوروبيين ودعاهم إلى بناء “إتحاد قويّ” وطمأنهم قائلاً “إن سيتا ستكون في خدمة الجميع وستؤمن مستقبلاً أفضلَ لأولادنا”. لكنّ السياسي الكندي يعلم جيداً أن الآراء في الشارع مختلفة. في السياق ذاته يعرض البرنامج الأسبوعي تقريراً عن المرحلة المقبلة لتفعيل اتفاقية “سيتا” ويشرح العملية. ثمة في الإتحاد الأوروبي ثمانيةثلاثون برلماناً وطنيا وإقليمياً سوف يصوّتون على الإتفاقية لتفعيل نصّها كاملاً، علماً أن رفض برلمانٍ واحدٍ لها سيكون كفيلاً بتجميدها. ومن بين البرلمانات التي قد ترفض “سيتا” البرلمان الوالوني في بلجيكا الذي يرى أن النصّ الذي وقّع عليه الإتحاد الأوروبي لم يلتزم بالشروط التي قدّمتها مقاطعة والونيا.
في سياقٍ آخر، ألقى البرنامج الضوء على حالة اليونان الإقتصادية عارضاً مقابلة مع بيار موسكوفيسي المفوض الأوروبي للشؤون المالية والإقتصادية الذي زار أثينا منذ بضعة أيام في محاولة منه لطيّ صفحة المرحلة الثانية من برنامج الإنقاذ المالي اليوناني. المهمة لن تكون سهلة خصوصاً في ظلّ اختلاف الشروط التي يفرضها كل من صندوق النقد الدولي ومنطقة اليورو. وقبل أن يختم فريديريك بوشارد البرنامج بلمحة عن المفكرة الأوروبية للأسبوع المقبل، عرض تقريراً من تحضير الزميلة إيزابيل دا سيلفا عن الروبوتات (الرجال الآليين) ودخولهم إلى سوق العمل الأوروبي والمشاكل التي قد تنتج عن هذا الدخول