مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

وفاة فيتالي تشورْكين مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة في مكتبه في نيويورك


العالم

وفاة فيتالي تشورْكين مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة في مكتبه في نيويورك

توفي مساء الاثنين في نيويورك مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة خلال السنوات العشر الماضية فيتالي تشوركين عن عمر ناهز خمسة وستين عاما.
تشوركين الذي كان سيحتفل الثلاثاء بعيد ميلاده تعرض لأزمة قلبية وهو يمارس عمله في مكتبه في مبنى ممثلية روسيا في حيّ مانهاتن حسب وسائل إعلام أمريكية.

تشوركين يُعد أحد أبرز رجال الدبلوماسية الروسية وأقرب المقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

لانا نُسيْبة مندوبة الإمارات العربية المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة وصفتْهُ بهذه العبارات أمام زملائها داخل الهيئة الأممية:

“كان زميلا عزيزا علينا جميعا ودبلوماسيا ملتزما بقوة بالدفاع عن مصالح بلاده وأحد أطيب الناس الذين عرفناهم. وأريد أن أقف اليوم في هذه اللحظة هنا دقيقة صمت تحيةً لجهوده. من فضلكم، قفوا”.

فيتالي تشوركين من مواليد الحادي والعشرين من شهر فبراير/شباط من العام ألف وتسعمائة واثنين وخمسين في العاصمة الروسية موسكو. وتخرَّج عام ألف وتسعمائة وأربعة وسبعين من جامعة العلاقات الدولية في الاتحاد السوفياتي سابقا ليباشر منذئذ مشواره الدبلوماسي.

من بين طرائفه خلال عمله في الأمم المتحدة وصفُه زميلته ونظيرته الأمريكية السابقة سامانتا بُوَرْ بالقول:
“ما أعتبِرُه غريبا جدا..هو كلامها عندما تتدخل وكأنها الأم تيريزا” داعيا إياها بالقول: “الآن، من فضلك، لا تنسي أيّ بلد أنتِ تمثلين…” في إشارة منه إلى ما ترتكبه واشنطن من حروب وتجاوزات عبْر العالم، من وجهة النظر الروسية، مما لا يسمح لها بالتحدث من منطلقات أخلاقية على حد تعبيره.

تشوركين شغل عدة مناصب دبلوماسية، من بينها السفارة والنيابة عن وزير الخارجية الروسي قبل وصوله إلى الأمم المتحدة عام ألفين وستة وبقائه بها إلى غاية وفاته.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

فرنسا

فرنسوا هولاند يهاجم الشعبوية والتطرف