عاجل

تقرأ الآن:

داعش يتبنى محاولة الاعتداء على مركز للشرطة في قسنطينة شرق الجزائر


الجزائر

داعش يتبنى محاولة الاعتداء على مركز للشرطة في قسنطينة شرق الجزائر

تنظيم ما يسمى الدولة الاسلامية “داعش“، أعلن هذا الاثنين مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف مركزا للشرطة في مدينة قسنطينة، شرقي الجزائر مساء الأحد.

منفذ العملية لقي مصرعه على أيدي شرطي عندما كان يقترب من نقطة شرطة في حي باب القنطرة، غير أن أحد رجال الأمن فتح عليه النار ليقوم الإرهابي بتفعيل الحزام، ما أدى إلى إصابة شرطيين بجروح.

وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي:” من الواجب علينا أن نكون دائما حذرين ليلا نهارا لصد جميع هذه المحاولات التي تهدف إلى زعزعة استقرار البلاد، خاصة وأننا نحضر للانتخابات التي نرغب في أن تكون عرسا للجزائر.”

يأتي هذا في الوقت الذي حددت فيه الرئاسة الجزائرية يوم الرابع من شهر مايو المقبل موعدا لإجراء سادس انتخابات برلمانية تعددية.

وسيختار الناخبون 462 نائبا في البرلمان موزعين على 48 دائرة انتخابية إلى جانب 8 دوائر في الخارج لتمثيل الجالية المقيمة في دول المهجر.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

سويسرا

غوتيريش: حقوق اللاجئين والمهاجرين تتعرض للهجوم