عاجل

تقرأ الآن:

تشنُّج في العلاقات الألمانية التركية بسبب حبس مراسل صحيفة "دي فيلتْ" في أنقرة


العالم

تشنُّج في العلاقات الألمانية التركية بسبب حبس مراسل صحيفة "دي فيلتْ" في أنقرة

العلاقات الألمانية التركية تتشنج بسبب قرار القضاء التركي حبس الصحفي الألماني من أصل تركي دونيز يوجيل مراسل صحيفة “دي فيلْتْ” من أنقرة بعد توقيف على ذمة التحقيق منذ الرابع عشر من فبراير الجاري.
المستشارة الألمانية آنجيلا ميركيل وصفت هذا القرار بالمرّ والمخيِّب والمفرط في القسوة، لا سيما أن الصحفي ذهب بنفسه إلى الجهات القضائية الأمنية لوضع نفسه في خدمة المحققين.

الصحفي متهم بممارسة الدعاية الإرهابية وإثارة الكراهية حسب صحيفته الألمانية.

المحامي التركي المعارِض باريس ياركاداش مرفوقا بأهل الصحفي المحبوس يقول:

“حبس دونيز يوجيل ضربة لحرية الفكر. دونيز يوجيل لم يهرب بل ذهب إلى مركز الشرطة مرفوقا بمحاميه وسلَّم نفسَه بينما كان صدرت في حقه مذكرة اعتقال”.

اعتقال الصحفي يوجيل قبل أسبوعيْن جاء بعد نشره كتابات تنتقد السلطات التركية وتعرُّضه لرسائل إلكترونية مسرَّبة من حساب وزير الطاقة التركي بيرات البايْراك صهر الرئيس رجب طيب إردوغان.

وزير الخارجية الألماني سيغمار غابرييل قال من العاصمة روما بهذا الشأن:

“لا يوجد أيُّ مبرر لاعتقال الصحفي. نحن الآن نعقد الأمل على احترام القضاء لحرية الصحافة والإفراج في أقرب وقت على السيد يوجيل”.

مدينة فْلورْشايْم الألمانية التي ينحدر منها الصحفي المعتقَل في تركيا شهدت تظاهرة تضامنية معه سارت فيها عشرات السيارات في طرقات المدينة مطالبة بالإفراج عنه، وشاركت فيها بقوة الجالية التركية في ألمانيا.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

الولايات المتحدة الأمريكية

موجة خامسة من التهديدات تتعرض لها مراكز يهودية في الولايات المتحدة