عاجل

تقرأ الآن:

اكتشاف موقع أثري يعود إلى الحقبة الأشورية في أنفاق داعش


العراق

اكتشاف موقع أثري يعود إلى الحقبة الأشورية في أنفاق داعش

إنّها الصور الأولى لشبكة من الأنفاق التي حفرها مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية لتسهيل الهروب، أنفاق كشفت النقاب عن أثار أشورية تعود الى أكثر من ألفي سنة بحسب علماء الآثار.

الأنفاق المتشعبة التي حُفرت بعد تفجير قبة مسجد النبي يونس في نينوى شرقي الموصل استخدمت لنهب وسرقة القطع الأثرية بحسب مسؤول قسم الأثار والتراث مصعب محمد جاسم الذي صرّح قائلا:“كما تلاحظون فإنّ التنقيبات كانت بشكل واسع جدا تتضمن أنفاقا عديدة ومتشعبة، النفق الواحد يتفرع إلى عدة أنفاق والفرع يتفرع إلى أنفاق أخرى لكي يحقق أكبر مساحة ممكنة للعثور على الآثار وسرقتها.”

وبحسب قسم الأثار فإنّه تم استعادة حوالي مئة قطعة من الفخار في حالة جيدة في أحد المنازل بالموصل يعتقد أن مقاتلي تنظيم الدولة الاسلمية قاموا بنهبها من الأنفاق المحفورة.

علماء الأثار قالوا إن الاكتشاف يبدو أنه لمعبد غير معروف ومن المحتمل أن يكون مدخل قصر يعود إلى حقبة الحضارة الأشورية يظهر منحوتات حجرية يحتمل أن يعود تاريخها إلى القرن الخامس أو السادس قبل الميلاد.