عاجل

الاعتداءان اللذان شهدتهما العاصمة البريطانية لندن الأربعاء يحتلان اليوم صدارة الصحف المحلية، لا سيما صورة النائب البرلماني الذي حاول إنقاذ الشرطي الجريح بطعنة خنجر من الموت.

هذا ما عنونت به صفحتها الأولى كل من “ذي إندباندنت” و“ذي تايمز” و“ذي غارديان” متحدثةً عن الـ: “رعب في ويستمينْنستر” أمس الأربعاء، وصحيفة “ذي آيْ بِيْبر” كذلك التي أضافت للعنوان ذاته صورةَ النائب البرلماني والشرطي القتيل.

“ذي دِيْلي ميرُرْ” تحدثت عن “يوم رعب حلَّ في ويستمينْسْتر” بصُوَره الأقوى تعبيرا، فيما وضعت “ذي سن” في الواجهة الشخص الذي “طعن بريطانيا في القلب” على حد تعبيرها.

أما صحيفة “ذي ديلي تلغراف” فقد كتبت على صفحتها الأولى عنوانا كبيرا تقول فيه: “لن نسمح أبدا للشر أن يُقسِّمَنا”.

الصفحات الأولى للصحف البريطانية لليوم الخميس تعكس عُمق الجرح في بريطانيا بعد الهجوميْن اللذيْن أوديا بحياة أربعة أشخاص، من بينهم أحد المهاجِمين، وتسببا في عشرات الإصابات بجروح.