مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

اسكتلندا: البرلمان يصوت لصالح استفتاء ثان للاستقلال عن بريطانيا


المملكة المتحدة

اسكتلندا: البرلمان يصوت لصالح استفتاء ثان للاستقلال عن بريطانيا

بغالبية اصوات النواب، البرلمان الاسكتلندي، صوت الثلاثاء، لصالح اجراء استفتاء ثان للاستقلال عن المملكة المتحدة وذلك قبل انهاء مفاوضات البريكسيت.

هذا الاستفتاء قد يجرى بين خريف 2018 وربيع 2019.

وجاءت النتيجة كالتالي: 69 نائباً صوتوا بـ“نعم” مقابل 59 رفضوا الاستفتاء.

هذا التصويت جاء عشية تفعيل المادة خمسين من معاهدة ليشبونة لبدء آلية انفصال المملكة عن الاتحاد الاوروبي.

وكانت رئيسة وزراء اسكتلندا نيكولا ستورجن قد اعلنت انه“يحق للشعب الاسكتلندي الاختيار بين البريكسيت الذي قد يكون صعباً، وبين ان تصبح دولتهم مستقلة قادرة على رسم مسارها الخاص واقامة شراكة حقيقية والتساوي بين هذه الجزر”.

اجراء الاستفتاء يحتاج لموافقة البرلمان البريطاني وحكومة رئيسة الوزراء تيريزا ماي. وسيصعب عليهما سياسياً رفضه اذ قالت ستورجن إنها تحظى بتفويض ديمقراطي لا يمكن انكاره.

وفق المحللين السياسيين، رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الساعية للحفاظ على وحدة المملكة، قد تعرقل اجراء هذا الاستفتاء الى ما بعد البريكسيت، فهي تواجه ازمة سياسية اخرى في ايرلندا الشمالية.

وكان من المنتظر ان يصوت البرلمان الاسكتلندي على هذا الاستفتاء الاربعاء الماضي لكنه أجل بسبب الاعتداء الذي وقع على البرلمان البريطاني في ويستمنستر.

هذا وكانت اسكتلندا قد اجرت استفتاء عام 2014 حول انفصالها عن المملكة لكن النتيجة جاءت لصالح الرافضين للاستقلال.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

روسيا

روحاني وبوتين.. دفع نحو شراكة استراتيجية