عاجل

دوقية اللوكسمبورغ استقبلت حتى الآن مئتين و سبعة و سبعين لاجئ

من أصل مئة و ستين الف لاجئ يتواجدون في اليونان و ايطاليا خمسة عشر الف لاجئ تم توزيعهم حتى الآن على بلدان الاتحاد الأوروبي.

تقرأ الآن:

دوقية اللوكسمبورغ استقبلت حتى الآن مئتين و سبعة و سبعين لاجئ

حجم النص Aa Aa

من أصل مئة و ستين الف لاجئ يتواجدون في اليونان و ايطاليا خمسة عشر الف لاجئ تم توزيعهم حتى الآن على بلدان الاتحاد الأوروبي. في دوقية اللوكسمبورغ التقينا بأحد اللاجئين و يدعى علي، ترك سوريا مع عائلته و يقيم حاليا في مسكن مؤقت في مركز استقبال لللاجئين في اللوكسمبورغ. علي قال متحدثا ليورونيوز: “في ظرف ثمانية أشهر، من عائلتنا قتل لنا ابن في السادسة عشرة من عمره و ابن عم في الواحدة و العشرين. السوريون لطفاء جدا و هم يتطلعون الى العيش الكريم. حاولوا ان تجلسوا معهم و ان تتحاوروا مهم و تتحادثوا و حاولوا أن تتفهموا لماذا تركوا وطنهم”. كاتي بيري البرلمانية الاوروبية الهولندية التقيناها و هي تقوم بزيارة للاجئين فقالت:” أوروبا يجب ان تكون قارة تستوعب الآتين بالطرق الشرعية لا بواسطة مهربي البشر, يمكن ان يصار مسبقا الى تحديد هوية القادمين كما يمكن ان نظهر وجهنا الانساني كاتحاد اوروبي و نستقبل الأكثر عرضة للمخاطر و هذا أمر لا يتم بصورة كافية”. دوقية اللوكسمبورغ استقبلت و ترعى مئتين و سبعة و سبعين لاجئ في اطار النظام الالزامي للحصص الذي وضعته المفوضية الأوروبية.