عاجل

تقرأ الآن:

اتهامات صحفية لسلطات الشيشان بـ: "تطهيرٍ" مُمَنهَج للبلاد من مثليِّي الجنس


الشيشان

اتهامات صحفية لسلطات الشيشان بـ: "تطهيرٍ" مُمَنهَج للبلاد من مثليِّي الجنس

السلطات الشيشانية متهمة من طرف صحيفة روسية بتنفيذ عملية “تطهير” ممنهجة للبلاد من مثليي الجنس مشددة على أن نحو مائة شخص تتراوح أعمارهم بين ستة عشر عاما وخمسين عاما، من ضمنهم صحفيان، اختفوا مؤخرا ولم يُعثَر لهم على أثر في البلاد، ويُعتقَد أنه تم اعتقالُهم و قتلُ بعضهم على الأقل.

الصحيفة الروسية صاحبة هذه الاتهامات هي صحيفة “نوفايا غازيتا” التي توصف بـ: “المعارِضة” والتي أكدتْ أن اتهاماتها للسلطات الشيشانية تستند كذلك على مصادر من الشرطة الفيدرالية الروسية.

في رده على هذه الاتهامات، كذَّب الْبِيْ كريموف، الناطق باسم رمضان قاديروف رئيس هذه الجمهورية التابعة للاتحاد الفيدرالي الروسي ونائبه، هذه الأخبار التي وصفها بـ: “الأكاذيب المطلَقة“، ونُسِب له القول موضحا “لا يمكن اعتقال أو قمع اشخاص من هذا النوع الغير موجود أصلا في الشيشان، سلطات القانون لا تحتاج بأن تكترث لهم لأن عائلاتهم كانت سترسلهم إلى حيث لا رجعة لهم أبدا” لو وُجد مثليو الجنس في بلاده “لَكان.

نواب في برلمان مجلس أوروبا في ستراسبورغ الفرنسية عَبَّروا عن انشغالهم العميق وطالبوا بإجراء تحقيق بشأن هذه الأخبار عن مثليي الجنس في الشيشان والتي بدأت تتداولها العديد من وسائل الإعلام الدولية نقلا عن “نوفايا غازيتا” الروسية.