عاجل

تقرأ الآن:

المتظاهرون في صربيا:" "فوتشيتش اللص، سرق الانتخابات"


صربيا

المتظاهرون في صربيا:" "فوتشيتش اللص، سرق الانتخابات"

لليوم السادس على التوالي، تجمع آلاف من المتظاهرين السبت في بلغراد للتنديد بنتائج انتخابات الثاني من نيسان/ابريل التي أرجحت كفة رئيس الوزراء الصربي الكسندر فوتشيتش ونصبته رئيسا للبلاد من أول جولة انتخابية.

من أمام مقر الحكومة، تصاعدت صحيات المتظاهرين” فوتشيتش يا لص، سرقت الانتخابات“، وانضم إليهم مشرعون وأعضاء نقابات الشرطة والجيش.

بعض المتظاهرين شككوا في شفافية الانتخابات، وقال أحدهم : “نتائج الانتخابات كانت حكرا على وسائل الإعلام، القنوات التليفزيونية المحلية مثل بينك وهابي وآر تي اس كانت لهم اليد العليا في هذه الانتخابات، كيف يمكن لأي شخص كان أن يكون على دراية بالنتائج“، هكذا قال أحد المتظاهرين.

وأضاف آخر“أعتقد أن هذه الاحتجاجات تعتبر بمثابة رفع أصبعك الأوسط “الإهانة الأكبر” لهذه الحكومة التي تعتبر نفسها غير قابلة للنقد”.

وحصل فوتشيتش، القومي الذي انتقل الى يمين الوسط، على خمسة وخمسين في المائة من الأصوات متفوقا بذلك على المرشحين العشرة الآخرين. بمجرد ظهور النتيجة انطلقت التظاهرات في العاصمة بلغراد وعدة مدن صربية.