عاجل

تقرأ الآن:

فرانسوا هولاند يشن هجوما لاذعا على اليمين المتطرف ويدعو للتصويت لماكرون


فرنسا

فرانسوا هولاند يشن هجوما لاذعا على اليمين المتطرف ويدعو للتصويت لماكرون

اعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند أنه سيصوت في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية في 7 ايار/مايو لمرشح الوسط ايمانويل ماكرون معتبرا ان مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبن تشكل “مجازفة” بالنسبة لمستقبل البلاد. وقال الرئيس الاشتراكي غداة الدورة الأولى من الاقتراع الأحد “إن حضور اليمين المتطرف يعرض بلدنا مجددا للخطر.. وازاء هذه المجازفة، لا بد من التعبئة ومن الوضوح في الخيار.من جانبي سأصوت لايمانويل ماكرون”. وحذر الرئيس المنتهية ولايته الذي عدل عن الترشح لولاية ثانية من خمس سنوات بسبب تراجع قياسي في شعبيته خلال توليه السلطة، من “خطر القطيعة مع الاتحاد الاوروبي” في حال فوز مارين لوبن التي تدعو للخروج من اليورو ولتنظيم استفتاء حول انتماء فرنسا الى الاتحاد.
وعدد هولاند التداعيات التي ستنجم عن تطبيق برنامجها على حياة الفرنسيين، وهي “تأثر القدرة الشرائية بشكل مباشر” و“الغاء آلاف الوظائف” و“ارتفاع غير مسبوق في الأسعار سيؤثر على الفئات الأضعف.“واضاف “حيال التهديد الارهابي الذي يستلزم تضامن بلادنا وتماسكها سيتسبب اليمين المتطرف في تقسيم فرنسا”.


شخصيات سياسية فرنسية تدعو إلى التصويت لماكرون

أعلن العديد من السياسيين الفرنسيين بينهم مرشحون رئاسيون دعمهم الكامل لإيمانويل ماكرون في مواجهة مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان. المرشح المحافظ فرانسوا فيون حث الناخبين على تأييد إيمانويل ماكرون قائلا إن مارين لوبان مرشحة اليمين المتطرف ستجعل فرنسا تفلس إذا فازت في الانتخابات. وقال فيون لأنصاره إن ماكرون ولوبان سيخوضان جولة الإعادة في انتخابات الرئاسة في السابع من مايو/أيار بعد الجولة الأولى من الانتخابات اليوم “ليس هناك خيار آخر سوى التصويت ضد اليمين المتطرف سأصوت لإيمانويل ماكرون”. مرشح الحزب الاشتراكي بونوا هامون الذي لم ينل سوى 6% من الأصوات اعتبر أن هذه النتيجة “عقوبة تاريخية” للحزب الاشتراكي ودعا إلى التصويت لماكرون.


فرنسا

تعرف أكثر على بريجيت..زوجة ايمانويل ماكرون التي تكبره ب 24 عاما