عاجل

عاجل

رابع إعدام في ولاية أركنساس الأمريكية في ظرف ثمانية أيام

تقرأ الآن:

رابع إعدام في ولاية أركنساس الأمريكية في ظرف ثمانية أيام

حجم النص Aa Aa

نهاية نيسان/أبريل 2017 ستنسخ بأحرف سوداء في تاريخ ولاية أركنساس الأمريكية بعدما نفّذت ليلة الخميس حكما بالإعدام في حق سجين باستخدام حقنة مميتة وذلك لرابع مرة في ظرف ثمانية أيام.

السجين الرابع هو كينيث ويليامز البالغ من العمر 38 عاما الذي حكم عليه بالإعدام بتهمة قتله لنائب مأمور السجن الذي هرب منه في تسعة وتسعين من القرن الماضي.

ونقلا عن مراسل وكالة “أشوشيتد بريس” الإخبارية الذي حضر عملية الإعدام فإنّ ويليامز ترنح وانتفض لمدة عشرين دقيقة بعد حقنه بالمادة القاتلة.

سلطات ولاية أركنساس كانت قد أعلنت أنّها ستنفذ حكم الإعدام في حق ثمانية سجناء في ظرف 11 يوما قبل انتهاء نيسان/أبريل الجاري، حاكم الولاية الجمهوري أسا هوتشينسون برّر هذا التسرع غير المسبوق بنهاية صلاحية إحدى المواد القاتلة المستخدمة في الإعدام والتي أثارت الكثير من الجدل.


عدة جمعيات حقوقية إلى جانب هيئات الدفاع للسجناء الثمانية المعنيين ببرنامج الإعدامات رفعت دعاوى قضائية ضد ولاية أركنساس ما أسفر عن قرار اتخذته المحكمة العليا يلغي عمليات الإعدام في حق أربعة سجناء.

منذ 2005 ولاية أركنساس لم تنفذ حكم الإعدام إلى غاية الشهر الجاري حيث نفّذته في حق أربعة متهمين بجرائم قتل من بينهم اثنين في نفس الليلة (24 أبريل/نيسان)، أمر بعث الجدل من جديد حول شرعية استخدام الحقن المميتة لتنفيذ أحكام الإعدام بدلا من استخدام الكرسي الكهربائي.


الولايات الإحدى والثلاثين التي تجيز عقوبة الإعدام

ألاباما، أريزونا، أركنساس، كاليفورنيا، نورث كارولينا، ساوث كارولينا، كولورادو، داكوتا الجنوبية، ديلاوير، فلوريدا، جورجيا، ايداهو، إنديانا، كنساس، كنتاكي، لويزيانا، ميسيسيبي، ميزوري، مونتانا، نيفادا، نيو هامبشاير، أوهايو، أوكلاهوما، أوريغون، بنسلفانيا، تينيسي، تكساس، يوتا، فيرجينيا، واشنطن، وايومنغ.

الولايات التسعة عشرة التي ألغت عقوبة الإعدام في القانون

ألاسكا، كونيتيكت، داكوتا الشمالية، هاواي، إلينوي، ولاية ايوا، مين، ميريلاند، ماساتشوستس، ميشيغان، مينيسوتا، نبراسكا، نيو جيرسي، نيويورك، نيو مكسيكو، رود ايلاند، فيرمونت، فيرجينيا الغربية، ويسكونسن.