عاجل

المظاهرات في فنزويلا تدخل اسبوعها الثامن على التوالي. إنها تندد بالقمع والنقص بالمواد الغذائية وتطالب برحيل الرئيس نيكولاس مادورو. مظاهرات أودت بحياة واحد وخمسين شخصاً.

في العاصمة كراكاس، يوم الاثنين انضم الاطباء لهذه المظاهرات.

انريكي كابريليس احد قادة المعارضة اشار الى هجرة الاطباء وقال “اكثر من عشرين ألف طبيب غادروا فنزويلا مؤخرا. لقد ارادوا ممارسة مهنتهم في بلدان أخرى. نحن الفنزويليون خسروا كل شيء، لكنهم لن يتمكنوا من سلبنا الامل والعقيدة والتصميم طالما نحن ماضون في التظاهر والمواجهة كي يكون لوطننا مستقبل”.

من بين هؤلاء المتظاهرين من حاول الى مبنى وزارة الصحة، وأغلق آخرون شوارع العاصمة بالحواجز، فواجهتهم الشرطة بالماء والغاز المسيل للدموع لمنع تقدمهم.