عاجل

تقرأ الآن:

130 إماماً يرفضون الصلاة على جثامين منفذي الاعتداء


المملكة المتحدة

130 إماماً يرفضون الصلاة على جثامين منفذي الاعتداء

عدد كبير من المسلمين البريطانيين تهافتوا الى المكان الذي وقع فيه الاعتداء الإرهابي وسط لندن. لقد أرادوا التأكيد على ازدواجية هويتهم البريطانية عبر التضامن مع مواطنين وايضاً على الإسلام الذي هو عقيدتهم. لقد حملوا معهم الازهار والورود ووقفوا دقيقة صمت تعبيراً عن استنكارهم للاعتداء وتضامنهم مع الضحايا واهاليهم.

من جهة ثانية، مئة وثلاثون “إماماً رفضوا أداء صلاة الميت على منفذي الاعتداءات، وأعلنوا في بيان لهم، الثلاثاء، “على ضوء المبادئ الأخلاقية التي تعتبر جوهرية للإسلام، لن نؤدي صلاة الميت التقليدية على المرتكبين ونحث الأئمة والسلطات الروحية على سحب هذا الامتياز، لان هذه الاعمال لان مثل هذه الاعمال لا يمكن الدفاع عنها وتتعارض تماماً مع الإسلام”.

وفي مسجد شرق لندن، خطب محمد حبيب الرحمن رئيس مركز لندن الإسلامي، قائلاً “مرة أخرى نجتمع هنا، لنقف متحدين في وجه أولئك الذين يحاولون التفرقة بيننا. (…) لدي رسالة واضحة لهؤلاء الذين يقومون بالإرهاب: انتم تتعارضون مع لب مبادئ الإسلام ورسولنا (…) هذا لأن هذه الأعمال التي لا يمكن الدفاع عنها تتعارض تماما مع تعاليم الإسلام السامية”.
وأضاف: “ضلالكم سيقودكم للدمار، والله سوف يفشل اهدافك الشريرة”.

اما قائد شرطة لندن ماك تشيشتي كان قد عبر عن موقفه، فألقى بياناً باسم المجتمعات الإسلامية في لندن وجاء فيه “هذا الاعتداء هو اعتداء على جميع المجتمعات، من بينها المجتمع الإسلامي. كل مرة يرتكب اعتداء، المجتمعات الإسلامية تواجه الخوف من ردود الفعل العنيفة عليها (…) من واجب كل مسلم ان يكون مخلصاً للبلد الذي يعيش فيه، واليوم نحن نطرح أسئلة لفهم كيف ان التطرف والكراهية وجدت مكاناً لها بين بعض عناصر مجتمعاتنا”.

وأضاف “الإرهاب والتطرف يضران بالإسلام. وعلى المسلمين بذل المزيد من الجهد لوقف مثل هذه الهجمات ونريد ان نعرف كيف يمكن ان نلعب دوراً أكبر في المستقبل”.

بدوره صادق خان رئيس بلدية لندن والذي هو اول مسلم ينتخب لهذا المنصب في بلاد الغرب، لم يرغب بالرد على الرئيس الأميركي دونالد ترامب وانتقاداته “لن اسمح لاحد حتى دونالد ترامب او أي شخص آخر ان يفرق مجتمعاتنا. هؤلاء الرجال الثلاثة الذين ارتكبوا فعل الإرهاب، هؤلاء الارهابيون، الذين قتلوا عدداً من الناس، وجرحوا آخرين يؤمنون بشكل مختلف من الإسلام لا أعرفه ولا يمثل الايمان الذي أعرفه”.

في دراسة أعدها المجلس الإسلامي البريطاني، تبين ان عدد المسلمين بلغ 2.7 مليون شخص عام 2013، لقد ازداد عددهم بنسبة 75% منذ العام 2001.

المزيد عن:

الولايات المتحدة الأمريكية

انتخاب المغرب نائبا لرئيس مؤتمر الأمم المتحدة حول المحيطات