عاجل

عاجل

بروكسل لا تريد تأخيراً في مفاوضات بريكسِت

في أول تعليق رسمي لبروكسل على نتائج الانتخابات التشريعية في بريطانيا، تمنّى رئيس المفوضية الأوروبية جان-كلود يونكر خلال زيارة يقوم بها إلى العاصمة التشيكية براغ أن تكون بريطانيا مستعدّة للمضي قدماً في

تقرأ الآن:

بروكسل لا تريد تأخيراً في مفاوضات بريكسِت

حجم النص Aa Aa

في أول تعليق رسمي لبروكسل على نتائج الانتخابات التشريعية في بريطانيا، تمنّى رئيس المفوضية الأوروبية جان-كلود يونكر خلال زيارة يقوم بها إلى العاصمة التشيكية براغ أن تكون بريطانيا مستعدّة للمضي قدماً في مفاوضات بريكست

وقال جان-كلود يونكر على هامش المؤتمر الأمني المنعقد في براغ: نأمل بشدّة أن تبقى بريطانيا جاهزة من أجل البدء بالمفاوضات. فيما يتعلّق بالمفوضية، نحن جاهزون لافتتاح المفاوضات غداً في الساعة التاسعة والنصف صباحاً ونحن بانتظار زائرين من لندن. نأمُل بأن لا نواجه المزيد من التأخير في ختام هذه المفاوضات.

وغّرد مسؤولون أوروبيون آخرون على تويتر معلّقين على نتيجة الانتخابات البريطانية منهم كبير المفاوضين في مفاوضات بريكست، الفرنسي ميشال بارنييه الذي كتب على حسابه الخاص: المفاوضات حول البريكست يجب أن تبدأ عندما تصبح بريطانيا مستعدة لها. الجدول الزمني والموقف الأوروبي واضحان. دعونا نفكر سويّا بصفقة سريعة.

بدورها علّقت الممثلة العليا للشؤون الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني على نتيجة الانتخابات التشريعية مؤكّدة أن العملية الديمقراطية تتطلّب وقتا إلاّ أنها تساءلت عن الموقف البريطاني من مفاوضات بريكست أيضاً.

وقالت موغيريني: ذهب أصدقاؤنا البريطانيون إلى صناديق الاقتراع. بعد مرور عام على الاستفتاء ما زلنا لا نعرف بعدُ الموقفَ البريطاني في مفاوضات بريكست، ويبدو التنبؤ بتوقيت معرفة هذا الموقف صعباً. الديمقراطية تحتاج غالباً إلى الوقت.

ويتخوّف الأوروبيون من أن تؤدي خسارة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للأكثرية المطلقة في البرلمان إلى تأجيل المفاوضات حول بريكست، تأجيل ترغب بروكسل في تفاديه.