عاجل

رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جاني إنفانتينو أكد أنه “واثق من أن المنطقة ستعود الى وضعها الطبيعي” بعد العزلة الدبلوماسية لقطر حيث من المقرر اقامة نهائيات كأس العالم في العام 2022.

وقال إنفانتينو في مقابلة مع صحيفة “لو ماتان ديمانش” السويسرية: “نحن بالفعل نواجه أزمة دبلوماسية. ولكنني من ناحية أخرى، واثق من أن المنطقة ستعود إلى حالة طبيعية.”

وأضاف: “كأس العالم، ستقام في العام 2022. بعد خمسة أعوام، بالتأكيد، إذا كان بإمكان كرة القدم تقديم مساهمة صغيرة في أي شكل من الأشكال، من أجل تحسين الوضع، فإنني لن أتردد لتقديم مساعدتي.”


وفي معرض رده عن سؤال عما اذا كان مونديال 2022 في خطر، رد خليفة مواطنه جوزيف بلاتر قائلا: “لا. في كل الأحوال، أنا لا أخوض عادة في التكهنات ولن أفعل ذلك هذه المرة أيضا.”


وتابع: “الدور الأساسي للفيفا، كما أراه، هو الاهتمام بكرة القدم وعدم التدخل في الجغرافيا السياسية.”

وأردف قائلا: “ومع ذلك، صحيح أن الفيفا يجب أن يظل متنبها لما يحدث، وبالتالي فنحن نلاحظ بعناية تطور الوضع. نحن أيضا على اتصال منتظم مع السلطات العليا في قطر واللجنة المنظمة.”