عاجل

عاجل

الاعتداءات الجنسية تدفع السويد لإلغاء أكبر مهرجاناتها الموسيقية

تقرأ الآن:

الاعتداءات الجنسية تدفع السويد لإلغاء أكبر مهرجاناتها الموسيقية

حجم النص Aa Aa

قرر منظمو مهرجان “برافالا” الموسيقي في السويد، إلفاء النسخة القادمة من المهرجان إثر تعدد الشكاوى من اعتداءات وتحرشات جنسية شابت مهرجان العام الحالي.

وفي المجمل تم تقديم أربع شكاوى اغتصاب و23 شكوى اعتداء جنسي خلال تنظيم دورة العام الحالي من المهرجان الذي يعد أكبر مهرجان موسيقي في السويد.

وفي بيان على الموقع الرسمي للمهرجان، كتب فولكرت كوبمانز مدير الاحتفالية الموسيقية التي تنظم سنويا : “إن بعض الرجال (…) لا يستطيعون حسن التصرف. هذا مخجل، ولذلك قررنا عدم تنظيم مهرجان برافلا العام القادم”.


وكان المهرجان الذي نظم بين 28 يونيو والأول من يوليو الحالي في قاعدة جوية بنوركوبنغ جنوب العاصمة السويدية استكهولم قد شهدت فعالياته رواجا كبيرا، حيث بلغ عدد الجمهور أكثر من 45 ألف شخص.

وفتحت السلطات السويدية تحقيقا حول الشكاوى المقدمة، إلا أنه لم يتم توجيه الاتهام لأي شخص حتي الآن.

من جانبه، أعرب رئيس الوزراء السويدي ستيفن لوفن عن أسفه لوقوع تلك الحوادث، واصفا مرتكبيها “بالتعساء”. وشدد على ضرورة التعامل بحزم مع مثل تلك الجرائم.

ولتجنب مثل تلك الحوادث في المستقبل، قال ستيفن إن الحكومة تتشاور مع الشرطة لتكثيف المراقبة عبر الكاميرت أثناء الفعاليات الموسيقية.