عاجل

أوروبا تعتمد استراتيجية لمراقبة الحدود بمنطقة الساحل

يطمح الاتحاد الأوروبي إلى تحسين ظروف السيطرة على حركة تدفق المهاجرين ممن يعبرون عبر ليبيا، رئيسة الدبلوماسية الأوروبية فيديريكا موغيريني تحدثت عن مراقبة مكثفة للحدود بمنطقة الساحل، كما تحدثت عن سبل ال

تقرأ الآن:

أوروبا تعتمد استراتيجية لمراقبة الحدود بمنطقة الساحل

حجم النص Aa Aa

يطمح الاتحاد الأوروبي إلى تحسين ظروف السيطرة على حركة تدفق المهاجرين ممن يعبرون عبر ليبيا، رئيسة الدبلوماسية الأوروبية فيديريكا موغيريني تحدثت عن مراقبة مكثفة للحدود بمنطقة الساحل،
كما تحدثت عن سبل الشراكة ما بين المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين و المنظمة الدوليّة للهجرة فيديريكا موغيريني مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي:
“بفضل ما يقومون به في جنوب ليبيا وبشكل خاص في النيجر،شهدنا انخفاضا في أعداد من يتوافدون من نقاط الوصول،أي من النيجر صوب ليبيا،والنجاح يشمل أيضا التعاون ما بين السلطات في النيجر،والسلطات المحلية “.
بالنسبة للمكتب الأوروبي لمنظمة العفو الدولية،تعتبر هذه المقاربة التي تعتمد على إغلاق الحدود المتاخمة لليبيا،إجراء غير فعال. المنظمة غير الحكومية،تفضل توفير سبل قانونية لتمكين المهاجرين الوصول إلى أوروبا بأمن و سلام.

إيفيرنا مكوان، مدير منظمة العفو الدولية في أوروبا:
“كلما بنيت الجدران عالية،فإن السلالم ستكون مرتفعة بالمقدار نفسه حتى يتمكن الأشخاص من القفز،من الواضح جدا،أنه حين ينتشر العنف و النزاع و تطغى جرائم الحرب،ويتفشى الفقر المدقع،فإن حركة الأشخاص نحو الهروب ستستمر،ينبغي أن يكون ثمة نهج أكثر شمولية،هل بالوسع تقديم التاشيرات،والتعليم و لم شمل العائلات”
أعلن مجلس الاتحاد الأوروبي، في بيان، أن الاتحاد الأوروبي، مدد اليوم الاثنين وحتى نهاية كانون الأول/ديسمبر 2018، بعثة الاتحاد الأوروبي لإدارة الحدود في ليبيا، وحظر تزويد القوارب المطاطية والمحركات الخارجية، لهذا البلد، والتي يمكن استخدامها من قبل ناقلي المهاجرين غير الشرعيين
وتشكو ايطاليا ايضا من انها تُركت وحيدةً في مواجهة ازمة الهجرة وتطالب شركاءها الاوروبيين بمزيد من التضامن معها سواء عبر الحد من الهجرة من ليبيا او عبر فتح موانئهم لاستقبال الناجين من رحلات خطيرة عبر البحر المتوسط