عاجل

عاجل

العثور على جنين في بطن أخيه التوأم

تقرأ الآن:

العثور على جنين في بطن أخيه التوأم

حجم النص Aa Aa

في حادثة فريدة من نوعها، اكتشف لفيف من الأطباء الهنود أثناء قيامهم بعملية ولادة قيصرية لأحد الشابات أن الابن الأول “حاملا” في أخيه التوأم.

الطفل الذي عُثر عليه في بطن أخيه يتمتع بصحة جيدة أما الآخر فقد ولد يعاني من بعض التشوهات التي من الممكن أن تشكل خطرا على حياته.

وقالت طبيبة الأشعة، بهافنا ثورات، إنه تم اكتشاف وجود كتلة تحتوي على عظام بداخل بطن الجنين، خلال أشعة اعتيادية للأم البالغة من العمر 19عامًا.

وأضافت ثورات عبر الهاتف: “في الأشعة التي أجريت قبل الولادة، رصدنا طفلًا آخر غير مكتمل، له مخ وذراع وساقان، بداخل كيس جنيني في بطن الجنين”.

وخلال العملية الجراحية، التي أجراها جراحو أطفال في مستشفى آخر، في 25 يوليو، لاستخراج الجنين غير المكتمل من بطن شقيقه، تم استخراج جنين ذكر أيضًا، طوله نحو 7 سنتيمترات، ووزنه نحو 150 جرامًا.

وقالت طبيبة النساء والتوليد، نينا نيتشلاني“لم تحدث مضاعفات، فلا تزال الأم والمولود في المستشفى، ولكنهما بحالة جيدة.

وقالت نيتشلاني وثورات، إنه تم توثيق مائة حالة فقط من نوع وجود جنين بداخل جنين على مستوى العالم، وهي حالة تحدث مرة في كل 500 ألف حالة وضع، حسبما قالت ثورات.