عاجل

تقرأ الآن:

إقالة زوجين من سلك الشرطة على خلفية الكذب ببلوغهما قمة إيفرست


الهند

إقالة زوجين من سلك الشرطة على خلفية الكذب ببلوغهما قمة إيفرست

تمت إقالة عنصرين من الشرطة في الهند بعد أن تبث كذبهما بأنهما أول زوجين هنديين يصلان إلى قمة أعلى جبل في العالم.

دينيش وتاراكيشوارى راثود ادعيا في العام الماضي أنهما بلغا قمة جبل إيفرست التي يصل ارتفاعها 8850 م عن سطح البحر.

الشرطة ولاية ماهاراشترا (غرب الهند) أكدت الاثنين أن الزوجين “زيفا صورا” للادعاء أنهما تمكنا من وصول قمة إيفرست في 23 من أيار/ مايو من العام 2016.


وكانت الشكوك بدأت تحوم حول مصداقية إنجازهما بعد أن بدأ متسلقون آخرون يسألانهما عن الرحلة.

وهو مادفع السلطات في مدينة بون الهدنية، حيث يعيشان الزوجان، إلى فتح تحقيق للتأكد من مزاعمهما.

وخلال فترة التحقيق كان الزوجان دائما يؤكدان للإعلام صدق الصور وصحة إنجازهما.

السلطات النيبالية حظرتهما من التسلق لمدة 10 سنوات العام الماضي، بعد أن خلصت إلى أن ادعاءهما بوصول القمة مزيف.

وكانت إدارة السياحة النيبالية قد صادقت شهادة صعودهما، لكنها عادت عن المصادقة بعد أن أظهر التحقيق زيف ادعائهما.

وبعد انتشار القضية، أخبر المتسلق ساتياروب سيدانتا، من مدينة بنغالور جنوب الهند، وسائل إعلامية أن الصور المزيفة التي قدمها الزوجان راثود تعود له.

فضلا عن ذلك فقد بدا أن الأحذية والملابس التي كانا يرتديانها أثناء تسلقهما للجبل، لاتطابق ماظهر عليهما في الصور المزيفة للحظة وصولهما إلى القمة.

يشار إلى أن السياحة التي تدور حول تسلق قمة إيفرست تعد أحد أبرز مصادر الدخل في بلد نيبال الفقير.

خلال موسم الربيع، من العام الماضي صعد إلى قمة إيفرست أكثر من 450 شخصا، من بينهم 250 أجنبيا.

لكن خلال العامين الذين سبقا ذلك لم يتمكن أحد من مواصلة الطريق إلى القمة بسبب سوء الأحوال الجوية والزلزال الذي ضرب نيبال عام 2015.