عاجل

عاجل

روبرت غيتس ليورونيوز:"التصدي لكوريا الشمالية يقتضي مقترحا دبلوماسيا مرفقا بخارطة تدخل عسكري"

تقرأ الآن:

روبرت غيتس ليورونيوز:"التصدي لكوريا الشمالية يقتضي مقترحا دبلوماسيا مرفقا بخارطة تدخل عسكري"

حجم النص Aa Aa

مسألة الاختبارات النووية التي تقوم بها بيونجيانج أصبحت تثير حفيظة الرأي العام الدولي. فبعدما أطلقت بيونجيانج صاروخا باليستيا آخر متوسط المدى فوق اليابان يوم الجمعة (15 سبتمبر أيلول) إضافة إلى إجراء كوريا الشمالية سادس وأقوى اختبار نووي يوم الثالث من سبتمبر أيلول في تحد واضح لعقوبات الأمم المتحدة والضغوط الدولية.

تهديد كوريا الشمالية

وافق مجلس الأمن الدولي بالإجماع والأسبوع الماضي على مشروع قرار أمريكي بفرض عقوبات جديدة أكثر صرامة على بيونجيانج تضمنت حظرا على وارداتها من الغزل والنسيج وتقييد صادراتها من النفط الخام والوقود. بينما ترى كوريا الشمالية، أن فرض الولايات المتحدة وحلفائها المزيد من العقوبات على كوريا الشمالية سيدفعها إلى العمل بسرعة أكبر من أجل استكمال خططها النووية.
تحقيق الحلول الدبلوماسية*
من جانب آخر،قالت وزارة الخارجية الروسية في بيان اليوم الاثنين إن روسيا والصين اتفقتا على ضرورة حل أزمتي كوريا الشمالية وسوريا من خلال السبل الدبلوماسية.
يورونيوز،التقت بوزير الدفاع الأمريكي السابق روبرت غيتس، وتطرقت معه إلى المسألة النووية، وقضايا أخرى تتعلق بالدور الروسي و المستجدات الراهنة.

ساشا فاكولينا ، يورونيوز:
مرحبا، ينضم إلينا في هذه المقابلة على يورونيوز، وزير الدفاع الأمريكي السابق روبرت غيتس، شكرا لكم السيد غيتس على حضوركم معنا.
 
روبرت غيتس, وزير الدفاع الأمريكي السابق:شكرا لكم

التصعيد الأخير بشأن أزمة كوريا الشمالية

ساشا فاكولينا ، يورونيوز:
اسمحوا لي أن أستهل مقابلتنا بان أسالكم بشأن التصعيد الأخير بشأن أزمة كوريا الشمالية. بعد إطلاق الصاروخ الأخيرتقول كوريا الشمالية، “هدفنا النهائي هو إقامة توازن في القوة مع الولايات المتحدة”.ما مدى خطورة هذا الطموح؟

المقترحات الدبلوماسية مرفقة بخارطة للأعمال العسكرية

روبرت غيتس, وزير الدفاع الأمريكي السابق:

أعتقد أن الأمر في واقع الأمر،على درجة من الخطورة كبيرة، ومن الواضح أن 30 عاما من الدبلوماسية فشلت في وقف كوريا الشمالية في سعيها للحصول على الأسلحة النووية ووسائل إيصالها.
 وأعتقد أن أحد الخيارات التي كانت وضعتها الولايات المتحدة من قبل هو أن تضع على الطاولة مجموعة كبيرة من المقترحات الدبلوماسية مرفقة بخارطة للأعمال العسكرية التي نتخذها إذا لم يكن هناك حل سياسي للمشكلة.

الحل السياسي أولا
لذا فإن الحل السياسي ينطوي ربما لى اعتراف، ورفع العقوبات، والتوقيع على معاهدة سلام. هذه كلها خطوات كبيرة جدا يجب القيام بها بالتنسيق مع كوريا الجنوبية ومع اليابان. وفي مقابل ذلك إما الحد بشكل كبير من برامج كوريا الشمالية أو القضاء عليها.

اتخاذ خطوات عسكرية في آسيا

ولكن على الجانب الآخر من المسألة، هو لو أنهم لم يقبلوا بما سيكون نهجا مقبولا جدا فإننا سنتخذ عددا من الخطوات العسكرية في آسيا. وهذا سيجعل كلا من كوريا الشمالية والصين تواجهان معضلة بشأن
الأنظمة المضادة للصواريخ، والقوات البحرية الإضافية، إن مجموعة من الإجراءات العسكرية التي يمكن أن تتخذها، قد تجعل الصين وكذلك كوريا الشمالية في وضع حرج جدا.

تنامي الدورالروسي

ساشا فاكولينا،يورونيوز:
أين تتموقع روسيا في هذا المعادلة؟

روبرت غيتس, وزير الدفاع الأمريكي السابق: حسنا كما هو الحال في كثير من الأحيان فإن روسيا لا تبدي تعاونا معتبرا. فعلى عكس الصين، أعتقد أن الوضع يتشكل حسب هذا المنوال، فروسيا مغتبطة فعلا برؤية الولايات المتحدة منزعجة من المشكلة القابعة مع كوريا الشمالية،وتستغل الوضع في آسيا وفي أي مكان في أرجاء المعمورة. ساشا فاكولينا،يورونيوز: هل ترى أن تأثير روسيا تنامى في العالم خلال الآونة الأخيرة؟

حدود النفوذ الروسي

روبرت غيتس, وزير الدفاع الأمريكي السابق:
أعتقد أن أحد الأهداف الأساسية التي يطمح إليها بوتين خلال السنوات العشر الماضية، أونيف، إنما يتركز على استعادة دور روسيا كقوة عظمى حيث تأخذ بنظر الاعتبار مصالحها في أي وضع دولي. أعتقد أن هناك حدودا لنفوذ روسيا لأنه بطريقة أعتقد أنه يسقط في الفخ السوفييتي باتباعه سياسة نموذجية عدوانية عالمية وتحديثا عسكريا لكن لا يمكن للاقتصاد الروسي أن يتحمله و لا حتى أن يستمر على المدى الطويل.
ساشا فاكولينا،يورونيوز:
روسيا وبيلاروسا بدأتا عملية عسكرية مشتركة واسعة النطاق تسمى المناورات الروسية البيلاروسية “زاباد-2017 .هل تعتقد أنها خطوة عدوانية؟

روبرت غيتس، المناورات التي تجريها روسيا هي للتخويف

روبرت غيتس, وزير الدفاع الأمريكي السابق:
إنهم يحاولون وبوضوح إرسال إشارات تخويف،ولكنني أعتقد أن الإجراءات التي اتخذها الناتو،فضلا عن تحرك قوات الناتو صوب بولندا وفي دول البلطيق،وتعزيز الولايات المتحدة لموقفها االعسكري في أوروبا،ترمي إلى لاتصدي إنني أظن أنهم يسعون إلى التخجيل ولكن لا أعتقد أنهم سيصلون إلى ما يطمحون إليه

نمط جديد من الحرب الباردة

ساشا فاكولينا، يورونيوز: هل تعتقد أننا بصدد التوجه حو نمط جديد من الحرب الباردة؟

روبرت غيتس, وزير الدفاع الأمريكي السابق:
حسنا، أعتقد أننا بشكل أو آخر،قاب قوسين او أدنى من لك، فمدار الأمر يقوم على معرفة كيف نستطيع وقف انهيار في العلاقة ولكن في الوقت نفسه التصدي لتدخل بوتين سواء على الصعيد السياسي والعسكري،وكذا الطريقة التي يتصرف بها. اعتقد أن أكبر تحد يواجه بوتين،هو تراجع شعبيته وانحدار الاقتصاد.إنه بحاجة إلى الاعتراف أن السبيل الذي ينتهجه في علاقة روسيا بالغرب لا يخدم مصالح روسيا على المدى الطويل باعتبارها قوة عظمى ولاحتى الصالح العام الروسي.

ساشا فاكولينا،يورونيوز:
هل تعتقد أن روسيا يمكن أن تعتبر بذلك، فعلا وأن تعيد النظر في سياستها؟
روبرت غيتس, وزير الدفاع الأمريكي السابق:
حسنا أظن أن مجال الأمل ضيق جدا، طاما أن فلادمير بوتين، هو الرئيس.