عاجل

عاجل

منع شيخ سعودي من الخطابة لقوله إن المرأة بنصف عقل وإذا ذهبت للتسوّق تبقى بربع فقط!

تقرأ الآن:

منع شيخ سعودي من الخطابة لقوله إن المرأة بنصف عقل وإذا ذهبت للتسوّق تبقى بربع فقط!

حجم النص Aa Aa

في إطار سياسة الانفتاح الخجول الجاري في السعودية منذ صعود نجم ولي العهد محمد بن سلمان وفي ما بدا وكأنه محاولة من السلطات إسكات الأصوات المتشددة في مجال الحريات وحقوق المرأة، قرر حاكم منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد بن عبد العزيز منع عضو لجنة الإفتاء الدكتور سعد الحجري من الإمامة و الخطابة وجميع النشاطات الدعوية بسبب تصريحات وصف فيها المرأة بأن لها ربع عقل.

وقد ذكر الناطق باسم حاكم عسير أن القرار يهدف “للحد من استغلال المنابر الدعوية لطرح آراء تثير الجدل بين أفراد المجتمع وتنتقص من قيمة الإنسان” وألمح المسؤول السعودي بأن القرار يشمل كل من يستغل المنابر في طرح آراء لا تخدم المصلحة الوطنية حسب تعبيره.


وكان الشيخ الحجري قد أثار جدلا واسعا بسبب محاضرة ألقاها عن قيادة المرأة للسيارة وتحمل عنوان “عشرون مفسدة لقيادة المرأة للسيارة”.

إذ برّر معارضته للمسألة بأن المرأة ناقصة عقل وقال للحاضرين: “ ما رأيكم لو أن المرور اطلع على رجل له نصف عقل؟ هل يعطيه رخصة أم لا؟ وتساءل الدكتور الحجري مستنكرا: “كيف تعطى المرأة وليس لديها إلا نصف عقل؟!”

وإمعانا في الشرح الغريب لموقفه المعارض لقيادة النساء للسيارة، رأى الشيخ أن المرأة إذا خرجت للتسوق يضيع ذلك النصف لتصبح بربع عقل حسب تعبيره. وسأل الحجري سامعيه: “فكيف يعطي المرور رخصة لمن له ربع عقل؟”

وطالب الشيخ في نهاية حديثه شرطة المرور بأن تتحرى لأن قيادة السيارة برأيه لا تليق بالمرأة وهي لا تملك إلا ربعا حسب تعبيره.

وتابع قائلا: “إن المرأة ناقصة دين لأنها تؤدي 115 صلاة في الشهر في إشارة للدورة الشهرية، بعكس الرجل الذي يصلي 150 صلاة. وتساءل قائلا من تنقصها 35 صلاة، ألا يكون لديها نقص في التصرف وتكون أشد دعوة للفتنة؟

وقد تباينت ردود الفعل ما بين مؤيد ومعارض لقرار منع الدكتور الحجري من الخطابة والإمامة.

حيث غصّت وسائل التواصل الاجتماعي بانتقادات لتصريحات الشيخ وأطلقوا وسم #الحجري_النساء_بربع_عقل فيما دافع عنه آخرون بوسم مضادّ هو #الحجري_مع_المرأة_ليس_ضدها

كما تساءل البعض عن توقيت القرار بينما مضت على الحادثة أكثر من ثلاث سنوات بحسب رأيهم.

هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها إطلاق تصريحات من هذا النوع في بلد تُمنع فيها المرأة من قيادة السيارة.

فقد صرح الداعية السعودي صالح اللهيدان قبل سنوات بأن قيادة السيارة تؤثر على المبايض لدى النساء وتؤدي حسب رأيه إلى ظهور آثار نفسية سلبية على تكوينهن كما قال إن الدراسات أثبتت أن النساء اللواتي يقُدْن السيارة يولد لديهن أطفال يعانون من مشاكل صحية.

ولا تزال السعودية تحظر على النساء قيادة السيارة رغم الدعوات لرفع الحظر الذي اذا لم يُحترم فإنه يضع من تُخالفه تحت طائلة العقاب.

وقد ضجّ العالم قبل عدة سنوات بسبب حادثة سيدة سعودية تدعى منال الشريف تحدّت قرار المنع وقادت سيارتها في شوارع مدينة الخبر وبثت صورها على الانترنت لكنها سرعان ما وجدت نفسها وراء القضبان لمدة تسعة أيام والتهمة قيادة السيارة.