عاجل

عاجل

زوكربرغ يطلب الصفح عن ما تسبب فيه فيسبوك في يوم الغفران اليهودي

تقرأ الآن:

زوكربرغ يطلب الصفح عن ما تسبب فيه فيسبوك في يوم الغفران اليهودي

حجم النص Aa Aa

طالب مؤسس فيسبوك والرئيس التنفيذي للشركة مارك زوكربرغ الصفح عن الأساليب التي تم بها استخدام الموقع لتقسيم الناس في منشور بثه على فيسبوك في نهاية عيد الغفران (يوم كيبور) يوم السبت الماضي.

وقال زوكربرغ في منشوره “أطالب الصفح عن الأساليب التي تم بها استخدام موقعي لتقسيم الناس بدلا من جمع شملهم وسأعمل نحو عمل أفضل.”

ولم يشر زوكربرغ لقضايا بعينها في رسالته في الوقت الذي تخضع فيه فيسبوك وشركات تكنولوجيا أخرى لفحص دقيق في تحقيق أمريكي حول احتمال تورط روسيا في حملة الانتخابات الرئاسية الأمريكية في العام 2016.

وقال فيسبوك في السادس من سبتمبر ايلول إنه عثر على عملية يحتمل أن يكون مقرها روسيا أُنفق خلالها 100 ألف دولار أمريكي على آلاف الإعلانات للترويج لرسائل سياسية واجتماعية مثيرة للانقسام خلال فترة امتدت لعامين حتى مايو أيار.

وقال فيسبوك الذي يعد شبكة التواصل الاجتماعي المهيمنة إن 3000 إعلان و470 حسابا وصفحة “زائفين” نشروا وجهات نظر استقطابية حول مواضيع من بينها الهجرة والعرق وحقوق المثليين.

وقالت شركة فيسبوك إنها تعتزم أن تسلم الكونغرس الأمريكي هذا الاثنين نسخا من نحو ثلاثة آلاف إعلان تقول شبكة التواصل الاجتماعي إن أشخاصا في روسيا على الأرجح قاموا بشرائها على فيسبوك خلال الأشهر السابقة واللاحقة للانتخابات الأمريكية في العام 2016.وقالت فيسبوك يوم الأحد إن هذه المواد ستُسلم يوم الاثنين.

وأصبحت فيسبوك وهي أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم منصة أساسية للإعلانات السياسية على الانترنت بسبب العدد الكبير الذي تصل إليه ولأنها تعطي المعلنين قدرات استهداف قوية. ولهذا السبب ربما تملك الشبكة مفاتيح مهمة بالنسبة للمحققين الأمريكيين .وقال مصدر الشهر الماضي إن فيسبوك قدمت بالفعل معلومات بشأن الإعلانات المرتبطة بروسيا للمحقق الأمريكي الخاص روبرت مولر الذي يحقق أيضا في التدخل المزعوم في الانتخابات.ونفت موسكو أي تدخل في الانتخابات الأمريكية التي جرت العام الماضي والتي فاز فيها الجمهوري دونالد ترامب على الديمقراطية هيلاري كلينتون.