عاجل

عاجل

ينتحر مع ولديه من الطابق الخامس لفندق في باريس

تقرأ الآن:

ينتحر مع ولديه من الطابق الخامس لفندق في باريس

حجم النص Aa Aa

ألقى رجل نفسه ومعه ولديه من الطابق الخامس لفندق في العاصمة الفرنسية باريس. وقد مات الأب وابنته البالغة من العمر 6 سنوات، أما الولد الذي لم يتجاوز عمره 3 سنوات فقد نجا بحياته، رغم أن والده ألقى به من علو شاهق، ولكن ركبته شدت في مزراب وعلق من قميصه في سياج أعمدة على ارتفاع خمسة عشر مترا، وقد تمكن أحد رجال الإسعاف من إنقاذه، بينما لم تفلح جهود أهالي الحي والمارة من انقاذ الفتاة، فهناك من فتح ذراعيه أملا في أن يتلقفها، وهناك من أتي بمفرش ليمتص قوة ارتطام الجسم بالأرض، ولكن دون جدوى.

ولم يصب الطفل بأذى، ولكنه أصيب بصدمة شديدة، وقد نقل إلى المستشفى، على أن يوضع تحت إشراف مصالح الشؤون الاجتماعية لتلقي الرعاية اللازمة.

وقد باشرت الشرطة الفرنسية التحقيق في الحادث، وعثرت على الأم في ضاحية أخرى من العاصمة باريس، ولكن لم يكن لها علم بالمأساة التي حصلت، كما لم تعرف على الفور الأسباب التي دفعت بالأب إلى ارتكاب عمل شنيع كهذا، وهو من أصل كمبودي يبلغ من العمر 47 سنة، ويعمل في فندق منذ عشر سنوات.