عاجل

عاجل

الدانمارك تتجه لحظر ارتداء النقاب والبرقع

تقرأ الآن:

الدانمارك تتجه لحظر ارتداء النقاب والبرقع

حجم النص Aa Aa

تناقش الحكومة الدانماركية قراراً يحظر ارتداء النقاب والبرقع، وذلك بعد ان دعمت غالبية الأحزاب في هذا البلد الاسكندنافي هذا الحظر على ارتداء ما يغطي وجه المرأة.

في أوروبا أثيرت نقاشات عدة حول ارتداء النقاب والبرقع، فمنهم من دافع عنهما معتمداً على حرية الاعتقاد الديني، وإن حظر ارتداء المرأة المسلمة للنقاب او البرقع فهذا يعني التعرض لحريتها الدينية. لكن المطالبين بحظر هذين الزيين يقولون إن كل منهما هو رمز للقمع التي تتعرض له المرأة.

وفي الدانمارك حوالى مئتي امرأة مسلمة يرتدين مثل هذه الأزياء التي تخفي الوجه.

المتحدث باسم الحزب الليبرالي وهو أكبر الأحزاب في الحكومة الائتلافية اليمينية جاكوب ايليمان-جنسن شرح هذا الحظر قائلاً “هذا ليس حظراً لزي ديني وانما حظر لإخفاء الوجه”.

بدوره، الحزب الاشتراكي الديمقراطي المعارض يدعم هذا الحظر لكن كيفية تطبيق هذا الحظر يبقى قيد المباحثات والمناقشات.

الدول التي منعت ارتداء البرقع والنقاب

فرنسا وبلجيكا وهولندا وبلغاريا وولاية بافاريا الألمانية، جميعها حظرت ارتداء البرقع والنقاب في الأماكن العامة.

وفي حزيران/يونيو، اقترحت الحكومة النرويجية حظر تغطية الوجه في المؤسسات التربوية من رياض أطفال ومدارس وجامعات.

ومؤخراً، في 29 أيلول/سبتمبر الماضي، أصدرت النمسا قراراً بمنع ارتداء أي شيء يغطي ويخفي الوجه في المباني والأماكن العامة من بينها البرقع والنقاب وحتى قناع الأطباء او الخاص بالمهرجين. لكنها وضعت بعض الاستثناءات وفق ظروف معينة ومحددة، كارتداء المهرج قناعاً خلال احتفال ثقافي وقناع الطبيب خلال عمله او تغطية الوجه خلال الطقس البارد.