عاجل

عاجل

فيسبوك تعتذر وتعد بالتغيير

تقرأ الآن:

فيسبوك تعتذر وتعد بالتغيير

حجم النص Aa Aa

واجه جهاز "بروبوبليكا" الأمريكي إدارة فيسبوك بما تواجهه من مشاكل في اتباع نهج الاعتدال والرصانة، وذلك بتسليمها حوالي خمسين مضمونا من المضامين التي تم نشرها على الموقع الاجتماعي، وهي مليئة بالكراهية، منها ما يكرس التمييز العنصري ومنها ما يكرس رهاب الإسلام وغير ذلك.

تعديل المضامين

من جانبه أقر نائب رئيس فيسبوك جاستين أوسوفسكي أن فيسبوك ارتكب اثنين وعشرين خطأ، وقدم اعتذاره قائلا، إن تلك المضامين لا تعكس صورة المجتمع الذي تريد فيسبوك بناءه.

وأوضح أوسوفسكي أن الفريق الأمني لفيسبوك ستتم مضاعفة عدد أفراده في 2018، في وقت يقوم 7500 شخص حاليا بتعديل المضامين التي يتم نشرها على الموقع الاجتماعي، علما وأن الموقع يضم 2 ملياري مستعمل.

وكان فيسبوك خلال السنة الماضية واجه جدلا كبيرا بشأن مسألة توازن المضامين واعتدالها، خاصة فيما تعلق بالبث المباشر لمضامين تعكس عنفا شديدا عبر الموقع، وتم حذفها بشكل متأخر.

دول تشدد من قوانينها

في ذات السياق وتجنبا لترويج خطاب الكراهية والأخبار الكاذبة، بدأت ألمانيا بتشديد تطبيق قانون يطالب المواقع الاجتماعية بسحب المواد غير الشرعية، وقالت إن المواقع التي تنتهك بوضوح قواعد النشر يمكن أن تتعرض لمخالفات مالية تفوق قيمتها 50 مليون يورو.

ويسمح القانون لشبكات الانترنت بالتحرك في حيز 24 ساعة، بعد إخطارها بالمخالفة. وسيركز تطبيق القانون خاصة على فيسبوك وتويتر ويوتيوب، ورييديت وتمبلر الروسي و"في كي"، وربما يشمل أيضا فليكر وفيميو.