عاجل

عاجل

معارضون سوريون يسقطون طائرة روسية من نوع سوخوي في إدلب

تقرأ الآن:

معارضون سوريون يسقطون طائرة روسية من نوع سوخوي في إدلب

حجم النص Aa Aa

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان السبت، أن إحدى الفصائل السورية المعارضة تمكنت من إسقاط طائرة روسية من نوع سوخوي "سو - 25" بمحافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وأضاف رامي عبد الرحمن مدير المرصد، أنه لم يتسن في الوقت الحالي معرفة الفصيل المسؤول عن إسقاط تلك الطائرة، إلا أن المنطقة التي سقطت فيها الطائرة المستهدفة، تقع تحت سيطرة "هيئة تحرير الشام" التابعة للقاعدة، بالإضافة إلى عدة فصائل معارضة أخرى.

وذكر عبد الرحمن أن "الطيران الروسي قام خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية بشن عشرات الغارات الجوية على محافظة إدلب".

أسر أحد الطيارين

وقال مصدر بالمعارضة إن الطائرة، أسقطت فوق بلدة خان السبل قرب مدينة سراقب على مقربة من طريق سريع تعرض لهجوم جوي مكثف ومحاولات تقدم على الأرض للجيش السوري ومقاتلين مدعومين من إيران.

وقال مصدران بالمعارضة إن الطيار تعرض لإصابة بالغة بعد أن قفز من الطائرة بمظلة. وقال مصدر ثالث بالمعارضة إنه قتل. ولم يرد تعليق من الجيشين الروسي أو السوري.

وأعلنت في وقت لاحق "هيئة تحرير الشام" التابعة للقاعدة مسؤوليتها عن إسقاط الطائرة.

الطائرة أسقطت بصاروخ أرض جو محمول على الكتف

من جهتها،  أكدت وزارة الدفاع الروسية تحطم طائرة من طراز سوخوي "سو -25" بإدلب، معلنة مقتل أحد الطيارين في الحادث أثناء محاولة هبوطه بالمظلة.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الطائرة أسقطت بصاروخ أرض جو محمول على الكتف. وأضافت أن الطيارة قُتل في وقت لاحق على الأرض.

موسكو ترد بتوجيه ضربة باستخدام سلاح بالغ الدقة

ونقلت وكالة تاس للأنباء عن وزارة الدفاع الروسية قولها إن موسكو ردت بتوجيه ضربة باستخدام سلاح لم يكشف عنه بالغ الدقة قتل أكثر من 30 متشددا في منطقة بمحافظة إدلب حيث أسقطت الطائرة.

ونشرت مواقع تابعة للمعارضة السورية على يوتيوب مقطع فيديو تقول إنه لعملية إسقاط الطائرة الروسية بإدلب.

وكانت قوات النظام السوري قد أعلنت نهاية ديسمبر الماضي عن بدء حملة عسكرية بدعم روسي على شمال غرب إدلب لاستعادتها من أيدي الفصائل المعارضة.