عاجل

عاجل

كيف يُستغلّ المهاجرون غير الشرعيين أثناء العمل بأوروبا؟

تقرأ الآن:

كيف يُستغلّ المهاجرون غير الشرعيين أثناء العمل بأوروبا؟

حجم النص Aa Aa

يمكن أن تتخذ العبودية الحديثة أشكالاً عديدة. ففي بروكسل، يعد تجديد بناء محطة مترو آرلوا مثالًا مثيرا للسخط. محمد يعيش في وضع إقامة غير شرعية و لا أوراق ثبوتيه لديه، كان يعمل عدة أشهر في الأنفاق ويتقاضى مقابل ذلك 50 يورو يوميا وفضلا عن ذلك كلّه، فالخوف يستوطن محمد بسبب الخشية المستمرة من أن تلقي أجهزة الأمن القبض عليه.

Point of view

يتصلون بنا للعمل حين لا يقدر الآخرون على القيام بمهمة العمل التي أوكلت إليهم،ولقد قمت في يوم ما بالعمل لمدة 24 ساعة،ودون توقف، فهناك دائما خطر داهم،أن تكون عرضة للطرد،ولذلك تكون مضطرا للعمل دون أن تتفوه بكلمة اعتراض،حياتنا يستوطنها الخوف،ويومياتنا هي الخوف ذاته.

محمد العامل بأجر يومي

ويقول لنا محمد العامل بأجر يومي

"يتصلون بنا للعمل حين لا يقدر الآخرون على القيام بمهمة أوكلت إليهم، ولقد قمت في يوم ما بالعمل لمدة 24 ساعة، ودون توقف، فهناك دائما خطر داهم أن تكون عرضة للطرد، ولذلك تكون مضطرا للعمل دون أن تتفوه بكلمة اعتراض. حياتنا يستوطنها الخوف،ويومياتنا هي الخوف ذاته".

وفقا لأحدث تقرير صدر عن المجلس الأوروبي، فإن الاتجار بالبشر يعرف انتشارا مهولا عبر القارة، أما الضحايا فهم عادة من المهاجرين غير الشرعيين، ممن يعيشون في ظروف مهنية غير مستقرة. ثم إنه فضلا عن ذلك كله، فغالباً ما يتحول العثور على فرصة للعمل إلى كابوس بالنسبة لهؤلاء الناس.

جمعية SURYA تقوم بمساعدة ضحايا هذا الاتجار بالبشر وأولئك الذين يتعرضون للاستغلال. وتقوم الجمعية بتوفير الإقامة وتقديم الدعم. بالنسبة لمديرها كريستيان مولديرز،السياق الاقتصادي يفسر مستوى الارتفاع في معدلات الاتجار بالبشر.

"من خلال هذا التضخيم لمسألة الهجرة السرية، فإننا نشهد مزيدا من الأشخاص من ذوي أصول أجنبية يتعرضون للاستغلال .. ومن ثم فإن الأزمة الاقتصادية تجعلنا بحاجة إلى عمال يعملون بمقابل زهيد للغاية "

بلجيكا مثال واضح المعالم على ما تبذله السلطات و الهيئات غير الحكومية أيضا من أجل مكافحة الاتجار بالبشر. تشريعات البلد عملت على إنشاء مراكز متخصصة توفر الدعم للضحايا، لكن الصعوبات عديدة و بخاصة تلك المتعلقة بإدانة المتاجرين بالبشر والمهربين بشكل عام كما يشرح لنا المدعي العام بمدينة لياج.

فردريك كورز-المدعي العام-لياج

ويقول كورز: "ما يصرحون به سيكون غير مستوعب فهم يعانون من إجهاد ما بعد الصدمة، فمكمن الصعوبة إنما يتجلى في أن دفاع المتهمين يقول لنا أثناء المرافعات في المحكمة، انظروا إن هؤلاء الضحايا هم غير ذوي مصداقية، فالضحايا يصرحون في منحى ما بقول ما، و في جوانب أخرى تكون أقولاهم مغايرة تماما."

يدعو التقرير العديد من الدول إلى تعزيز تشريعاتها وتحسين التنسيق بين المنظمات غير الحكومية والنقابات والقطاع الخاص لوقف أساليب الاتجار بالبشر.

للمزيد على يورونيوز

ارتفاع عدد ضحايا الاتجار بالبشر وفق تقرير أممي

بعد أزمة الاتجار بالبشر في ليبيا.. الأمم المتحدة تعيد المهاجرين إلى أوطانهم

ظروف العمل المثيرة للجدل لدى شركة أمازون