عاجل

عاجل

سفينة الحرية لكسر حصار غزة ترسو في أمستردام

تقرأ الآن:

سفينة الحرية لكسر حصار غزة ترسو في أمستردام

 سفينة الحرية لكسر حصار غزة ترسو في أمستردام
© Copyright :
Aissa Boukanoun
حجم النص Aa Aa

رست سفن أسطول الحرية التي تهدف إلى كسر الحصار عن غزة، بميناء أمستردام، ويقول المنظمون إن السفن ستظل حتى يوم الأحد الثالث من حزيران/يونيو ثم ستتابع ابحارها إلى محطتها التالية وهي ميناء مدينة روتردام.

Photo-Aissa Boukanoun/The Freedom Flotilla boat Al Awda (The Return)

سفينة العودة

سفينة "العودة"، هي أكبر سفن أسطول الحرية 2018 المتوجّه إلى غزة لكسر الحصار عنها، التي تقود باقي المراكب الآن نحو عدة موانىء أوروبية حيث نشاهد الأعلام الفلسطينية و الدانماركية و السويدية مرفرفة على القوارب جميعها.

Photo-Aissa BOUKANOUN/Zaher Birawi a member of both the GMJ International Executive Committee

زاهر بيراوي

زاهر بيراوري رئيس اللجنة الدولية لكسر حصار غزة، العضو المؤسس لأسطول الحرية، قال ليورونيوز إن هذه المبادرة تكتسب أهمية كبرى حيث تندرج في سياق يتعرض له الشعب الفلسطيني من قتل و خذلان وقد ترك وحده يجابه مصيره المحتوم

الفلسطينيون يحرمون منذ 12 عاما من حقهم الطبيعي في الحياة وفق القوانين الدولية.

مضيفا أن السفن "ستبحر تحت شعار "الحق في مستقبل عادل لفلسطين"، في المحيط الأطلسي، ومن ثم عبر البحر الأبيض المتوسط في رحلة تستغرق شهرين".

وشدد بيراوي على أن حملات إعلامية وسياسية سترافق السفن للتوعية بمعاناة غزة، والضغط على دولة إسرائيل لإنهاء هذا الحصار غير القانوني وغير الاخلاقي المفروض منذ أحد عشر عاما.

Photo-Aissa Boukanoun/ Charlie Andreasson human rights advocate

شارلي أندرسون

وجاء الناشطون و المشاركون في هذا الأسطول من بلدان أوربية و أميركية شارلي أندرسون من السويد ناشط في مجال حقوق الإنسان و قائد سفينة العودة حيث يبحر بها حتى غزة يشارك للمرة الثالثة في الأسطول وقد اعتقلته القوات الاسرائيلية حين كان على متن قارب ماريان قبل أن يتم إبعاده إلى السويد.

وقال شارلي أندرياسون ليورونيوز إن ما يحثه على القيام بهذه المبادرة هو بدافع الضمير.

بالنسبة لي يتعلق الأمر بقضية ضمير فلو أن أحد أبنائي جاءني ليقول لي أبي، بما أنك كنت تعرف قبلا ما يجري هنالك فلم لم تقم بفعل شيء ما،
ماذا علي أن أجيبه حينها؟ ينبغي أن أقدم إجابة و الأمر ينسحب علي أنا شخصيا أو على أي شخص آخر.

المشاركون يخضعون لتدريبات و تمرينات تتعلق بما يسمى "ضد استخدام العنف" كما يوقع من يستقل القوارب على وثيقة عدم اللجوء إلى العنف تحت أي سبب مع التعهد بعدم الإضرار بأي شخص سواء داخل السفينة أو حين ترسو أو بالميناء.

Photo-Aissa Boukanoun/John Turnbull (Sailing on the Freedom).

جون تيرنبول

جون تيرنبول من فانكوفر، وهو المسؤول عن التدريب لجميع المشاركين لعدم استخدام العنف ضد البحرية الإسرائيلية حين تتدخل لمواجهة سفن الأسطول.

لا نريد أن نكون عرضة للضرر كما لا نريد أن نكون سببا في جلب الضرر لأي شخص كان، نريد أن نقيم أسباب التحدي و نظهر نماذج لما يمكن أن تكون عليه مقتضيات الأشياء لا نبغي مقاتلة أي شخص.

سفينة مافي مرمرة

في 31 مايو/ أيار 2010، شنّت إسرائيل هجوماً على سفينة "مافي مرمرة"، ضمن أسطول مساعدات عُرف باسم "أسطول الحرية" أبحر بهدف كسر الحصار على قطاع غزة براً وبحراً وجواً.

وأدى الاعتداء االذي شنته قوات خاصة من البحرية على السفينة آنذاك، إلى مقتل 10 متضامنين أتراك وإصابة 56 آخرين.

وكانت "مافي مرمرة" أبحرت من مرفأ "لارنكا" القبرصي بعد رحلة طويلة واستعدادات دامت لعدة شهور، من قبل منظمات إغاثية دولية وتركية منها "هيئة الإغاثة الإنسانية" التركية، وحملت على متنها 750 ناشطًا من 37 دولة معظمهم من تركيا، ومساعدات إنسانية للمحاصرين.

الناشطة اليهودية زوهار ريجيف

وقالت الناشطة اليهودية الاسبانية زوهار تشامبرلين ريجيف ليورونيوز إن هدف الأسطول ليس بأي حال من الأحوال موجها ضد إسرائيل بقدر ما هو عملية توعية وتذكير وإظهار حقيقة ما يجري في غزة

وتمثل زوهار حملة رومبو غزة التي تشرف عليها منظمات إسبانية.

نحن لا ننتمي بأي شكل من الأشكال إلى أي مجموعة سياسية، سواء بالداخل الفلسطيني أو خارجه أحد أهدافنا الأساسية يتمثل في توعية الشعوب بما يجري ونحن نبحر إلى غزة ولا نبحر ضد إسرائيل. ونحن حين نقوم بهذه المبادرة إنما يصب ذلك في مصلحة إسرائيل ودفاعا عن حقوق الإنسان احترام القانون الدولي، لأننا نرى أن هذه الأمور إنما هي أشياء جيدة لكل من يسكنون المنطقة.

وأعلن منظمو رحلة سفن أسطول الحرية أن الإبحار عبر الموانىء الأوروبية أكثر أهمية من الإبحار نحو غزة في المرحلة النهائية فهم يعتقدون أن الهدف الأساسي من المبادرة إنما يتعلق بحملة إعلامية ليس إلا. أما إسرائيل فتعتبر مهمة أسطول الحرية غير قانونية وأن النشطاء يخفون بنظرها أجندة معادية لإسرائيل.