عاجل

عاجل

إنقاذ أول اثنين من فتية الكهف بتايلاند

تقرأ الآن:

إنقاذ أول اثنين من فتية الكهف بتايلاند

إنقاذ أول اثنين من فتية الكهف بتايلاند
حجم النص Aa Aa

من جون جيدي وباتبيتشا تاناكاسيمبيبات

تشيانج راي (تايلاند) (رويترز) - قال مسؤول محلي في تايلاند يوم الأحد إن أول اثنين من مجموعة فتية محاصرين داخل كهف تم إنقاذهما بعد أكثر من أسبوعين داخل الكهف الذي غمرته المياه.

وقال توساثيب بونثونج رئيس إدارة الصحة في تشيانج راي وهو أحد أفراد فريق الإنقاذ لرويترز "أخرجنا اثنين. هما الآن في مستشفى ميداني قرب الكهف... نجري لهما فحصا طبيا. لم يتم نقلهما لمستشفى تشيانج راي بعد".

وبدأت منذ صباح الأحد عملية الإنقاذ المحفوفة بالمخاطر لإخراج 12 تلميذا ومدربهم لكرة القدم من داخل الكهف إذ يحاول 13 غواصا أجنبيا وخمسة من أفراد القوات الخاصة التابعة للبحرية التايلاندية إخراج الفتية، الذين لا يجيد بعضهم السباحة، عبر ممرات ضيقة مغمورة بالمياه في مهمة أدت لمصرع غواص سابق بالبحرية التايلاندية يوم الجمعة.

واجتذبت محنة الفتية اهتماما إعلاميا واسع النطاق في تايلاند وفي الخارج كما من شأن إخراجهم سالمين أن يدعم موقف المجلس العسكري الحاكم قبل انتخابات عامة تجرى في البلاد العام المقبل.

وقال نارونجساك أوسوتاناكورن قائد مهمة الإنقاذ للصحفيين "اليوم هو ساعة الصفر... في الساعة العاشرة من صباح اليوم (0300 بتوقيت جرينتش) دخل 13 غواصا أجنبيا ومعهم خمسة من أفراد القوات الخاصة بالبحرية التايلاندية لإخراج الأطفال".وأمضى المحاصرون حتى الآن 15 ليلة على ضفة موحلة تقع على عمق نحو أربعة كيلومترات داخل الكهف.

وبدأت مهمة الإنقاذ بعد أن هطلت أمطار على منطقة كهف تام لوانج في إقليم تشيانج راي الشمالي خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية ومن المتوقع هبوب عواصف في الأسابيع المقبلة مما زاد من المخاطر فيما وصفه حاكم المنطقة بأنها "حرب مع المياه والزمن" لإنقاذ الفريق.

وكان هؤلاء الفتية الذين تتراوح أعمارهم بين 11 عاما و16 عاما قد اختفوا مع مدربهم لكرة القدم البالغ من العمر 25 عاما بعد تدريب في 23 يونيو حزيران إذ ذهبوا لاستكشاف مجمع الكهوف قرب الحدود مع ميانمار بمناسبة عيد ميلاد أحد الصبية.

وقال قائد في الجيش مشارك في مهمة الإنقاذ إن إخراج كل المحاصرين قد يستغرق ثلاثة أو أربعة أيام تبعا للأحوال الجوية.

وقال نارونجساك إن فرق الإنقاذ تدربت على الخطة لعدة أيام كما تمكنت من خفض منسوب المياه داخل الكهف بدرجة كبيرة لكنها بحاجة إلى التحرك بسرعة.

وأضاف "إذا انتظرنا وهطلت الأمطار في الأيام القليلة المقبلة سنكون متعبين مرة أخرى من شفط المياه وستقل درجة استعدادنا. وإذا كان ذلك هو الحال سنضطر لإعادة تقييم الموقف".

وقالت وزارة الدفاع التايلاندية إن من المتوقع أن يصل فريق من شركة يملكها الملياردير إيلون ماسك له خبرة في الحفر والاستكشاف إلى موقع الكهف يوم الأحد.

وقال ماسك على تويتر إن فريقا من شركته سبيس إكس في لوس انجليس يعمل على صناعة "غواصة صغيرة بحجم الأطفال" للمساعدة في عملية الإنقاذ لكنه لم يحدد إطارا زمنيا للانتهاء بما يعني إنها لن تصل إلى تايلاند قبل غدا الاثنين على أفضل تقدير.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة