المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: القطة الرئاسية الأولى "ويلو" تصل إلى البيت الأبيض

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
 القطة الرئاسية الأولى "ويلو"
القطة الرئاسية الأولى "ويلو"   -   حقوق النشر  Erin Scott/This photograph is provided by THE WHITE HOUSE as a courtesy and may be printed by the subject(s) in the photograph for personal   -  

بعدما أسرت قلب جيل بايدن من خلال قطعها خطابا خلال الحملة الانتخابية، أعلنت السيدة الأولى الأمريكية وصول الهرة "ويلو" البالغة سنتين، إلى البيت الأبيض.

وكتبت جيل بايدن في تغريدة على تويتر "إليكم ويلو" بجانب رمز قلبين باللون الأحمر، مرفقة إياها بصور للهرة التي سُميت كذلك نسبة إلى مسقط رأسها في ويلو غروف.

وتُظهر الصور الهرة ويلو ذات الوبر الرمادي والأبيض والشارب الطويل والعينين الخضراوين الواسعتين، ممددة قرب النافذة أو تستكشف أروقة البيت الأبيض.

وأوضح المكتب الإعلامي للسيدة الأولى أن الهرة التي باتت تُلقب "القطة الأولى"، أثارت "إعجابا كبيرا" لدى جيل بايدن عندما قفزت على المنصة خلال إلقائها خطابا في بنسلفانيا (شمال شرق) أثناء حملة زوجها جو بايدن الرئاسية سنة 2020.

وأشار البيت الأبيض إلى أن صداقة نشأت بسرعة بين بايدن الأستاذة الجامعية، والهرة ويلو الآتية من مزرعة، بمباركة من صاحب المزرعة.

وقال الناطق باسم جيل بايدن إن الهرة "بدأت تعتاد على البيت الأبيض مع ألعابها المفضلة وسكاكرها ومساحة واسعة للشم والاستكشاف".

لكن لم تكشف أوساط بايدن عن الاستقبال الذي حظيت به الهرة من جانب "الكلب الأول" المدعو كوماندر، وهو من نوع الراعي الألماني ويعيش منذ أسابيع في البيت الأبيض.

وأعاد جو وجيل بايدن العمل بتقليد رئاسي كان قد قطعه سلفهما الزوجان ترامب اللذان لم يكن لديهما حيوانات منزلية.

ووصل الزوجان الرئاسيان إلى البيت الأبيض مع الكلب "تشامب" الذي نفق العام الماضي بسبب التقدم في السن، و"ميجور" الذي أُخرج من البيت الأبيض بعدما وجد صعوبة في التكيف، قبل استقبال "كوماندر".

المصادر الإضافية • أ ف ب