المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: مليشيات شيعية تضرم النار في مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في بغداد

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مقر الحزب الديمقراطي الكردي خلال احتجاج للمليشيات الموالية لإيران وأنصارهم في بغداد، العراق  17 أكتوبر  2020.
مقر الحزب الديمقراطي الكردي خلال احتجاج للمليشيات الموالية لإيران وأنصارهم في بغداد، العراق 17 أكتوبر 2020.   -   حقوق النشر  AP Photo   -  

أضرمت مليشيات شيعية النار في مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في بغداد من صباح الاثنين، بعد انتقاد مرشح برلماني سابق من الحزب الديمقراطي علي السيستاني، المرجع الشيعي الأعلى في العراق.

وقال نايف جاردو، المرشح للانتخابات البرلمانية العراقية لعام 2018 إن أعلى سلطة شيعية في العراق يجب أن تكون من أصل عربي، وليس شخصًا من الهند أو أفغانستان أو بلاد فارس بإشارة إلى السيستاني وهو إيراني.

وأصدرت وزارة الداخلية في حكومة إقليم كردستان بيانا الأحد، قالت فيه إن نايف جاردو قد اعتقل وأن حرية التعبير لا تسمح بإهانة الشخصيات الدينية. 

وأضاف البيان: "إن حرية التعبير لا تعني التجرأ على المساس بالرموز الدينية والوطنية وان التطاول عليهم وبالأخص مقام المرجعية ليس مقبولاً ولايمكن السكوت عليه ونؤكد ان المذكور لا يمثل إلا نفسه وموقف حكومة إقليم كردستان والشعب الكردستاني واضح وصريح في احترام وتجليل دور المرجعية الرشيدة في العراق والعالم الاسلامي وسيبقى كذلك."

يأتي الهجوم وسط توترات متصاعدة في العراق حيث فشل المشرعون للمرة الثانية السبت في اختيار رئيس للدولة. 

وأرجأ البرلمان العراقي للمرة الثانية جلسة لانتخاب رئيس الجمهورية كانت مقررةً السبت إلى الأربعاء 30 آذار/مارس، لعدم اكتمال نصاب الثلثين المفترض توفيره، وفق ما أفاد بيان للدائرة الإعلامية للمجلس.

المصادر الإضافية • أ ب