المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إجلاء الآلاف في جنوب شرق أستراليا بعد سيول وفيضانات عارمة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
شبان يحملون سيدة في ملبورن حيث عمت الفيضانات عددا من الولايات في أستراليا
شبان يحملون سيدة في ملبورن حيث عمت الفيضانات عددا من الولايات في أستراليا   -   حقوق النشر  Erik Anderson/AAP Image   -  

طلبت السلطات من آلاف الأشخاص في جنوب شرق أستراليا، بعضهم في غرب ملبورن، إخلاء منازلهم يوم الجمعة وذلك بعد يومين من الأمطار المتواصلة التي تسببت في حدوث سيول عارمة وفيضان مياه الأنهار.

وقال مسؤولون إن أجزاء كبيرة من ولاية فيكتوريا وجنوب نيو ساوث ويلز والمناطق الشمالية من جزيرة تسمانيا تعرضت لظروف جوية قاسية، حيث استقبل بعضها منذ مساء يوم الأربعاء كميات من الأمطار تسقط عادة في أكثر من شهر.

وقال دين نارامور خبير الأرصاد لتلفزيون (إيه.بي.سي) "أدى هذا إلى فيضانات عارمة وواسعة النطاق ... مع تعرض بعض الأنهار لفيضانات قياسية وسيستمر هذا مع التحرك باتجاه المصب وسيزداد الأمر سوءا".

وأظهرت لقطات على وسائل التواصل الاجتماعي أشخاصا يخوضون في مياه تصل إلى مستوى الركبة مع حيواناتهم الأليفة، بينما جرى إنقاذ بعضهم في قوارب.

ووصل العديد من الأنهار في فيكتوريا، بما في ذلك ماريبيرنونج في غرب ملبورن وجولبورن إلى الشمال، إلى مستويات فيضانات شديدة الارتفاع مما أدى إلى إجلاء سكان ليلا.

وفي تسمانيا، اشتدت أزمة الفيضانات بعد صدور مزيد من أوامر الإجلاء خلال الليل، بينما قضى مئات السكان في جنوب نيو ساوث ويلز الليل في مراكز الإيواء.

وقال مسؤولون إن من المتوقع أن تنحسر الأمطار الغزيرة مساء يوم الجمعة، غير أن الفيضانات قد تستمر حتى مطلع الأسبوع.

وضربت فيضانات مدمرة الساحل الشرقي لأستراليا بشكل متكرر منذ أوائل العام الماضي.

المصادر الإضافية • رويترز