المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

استقرار المؤشر ناسداك بدعم مايكروسوفت وألفابت وتراجع ستاندرد آند بورز 500

أسهم شركات الرقائق ترفع ستاندرد اند بورز 500 وناسداك لقمم غير مسبوقة
أسهم شركات الرقائق ترفع ستاندرد اند بورز 500 وناسداك لقمم غير مسبوقة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021   -  
بقلم:  Reuters

<div> <p>(رويترز) – أنهى المؤشر ناسداك التعاملات في بورصة وول ستريت دون تغير يذكر يوم الأربعاء، بعدما حصل على دعم من مكاسب مايكروسوفت وألفابت، الشركة الأم لجوجل، بينما أثر انخفاض أسعار النفط وتراجع عوائد الخزانة الأمريكية على القطاعات المرتبطة بالدورات الاقتصادية ودفع ستاندرد آند بورز 500 للهبوط.</p> <p>وقفز سهم مايكروسوفت 4.1 بالمئة ليغلق على ارتفاع قياسي بعدما توقعت نهاية قوية للعام مدعومة جزئيا بنشاط الحوسبة المزدهر. وصعد سهم ألفابت 4.96 بالمئة بعدما أعلنت تسجيل أرباح فصلية قياسية بفضل قفزة في مبيعات الإعلانات.</p> <p>وخسر المؤشر داو جونز الصناعي 266.19 نقطة بما يعادل 0.74 بالمئة ليصل إلى 35490.69 نقطة.</p> <p>وتراجع المؤشر ستاندرد أند بورز 500 بمقدار 23.11 نقطة أو 0.51 بالمئة مسجلا 4551.68 نقطة.</p> <p>وزاد ناسداك المجمع 0.12 نقطة، دون تغير يذكر، إلى 15235.84 نقطة.</p> <p/> </div>