مصر تبكي ضحاياها والشارع يتساءل أين الأمن؟