عاجل

تقرأ الآن:

جوني ديب، تاجر تحف ارستقراطي في"موردكايس"


سينما

جوني ديب، تاجر تحف ارستقراطي في"موردكايس"

في الفيلم الكوميدي“موردكايس” لمخرجه ديفيد كويب، يتقمص النجم الأمريكي جوني ديب دور تشارلي موردكايس، وهو تاجرتحف يملك مهارات خاصة في اصطياد اللوحات الفنية المفقودة. عندما تنتشر الشائعات عن فقدان لوحة فنية تحمل رمزا سريا لحساب بنكي مليء بذهب النازيين، يذهب تاجر التحف في البحث عن هذه اللوحة من جيرسي إلى موسكو، حيث يتجسس ويلجأ أحيانا للعنف لتحقيق هدفه.

“موردكايس” مقتبس في الواقع من رواية للكاتب البريطاني كيريل بونفيجليولي.

العرض العالمي الأول للفيلم قدم مؤخرا في برلين، ليعرض بعدها إلى الجمهور البريطاني، الذي كان في استقبال جوني ديب وبقية نجوم الفيلم.

يقول الممثل جوني ديب: “عندما قرأت الكتاب منذ عشر سنوات، وجدت أن هذه الشخصية جميلة ولكنها غريبة نوعا ما. إنها شخصية نقية ولكنها ماكرة خاصة في الأمور المالية.”

المخرج ديفيد كويب اختار نجوما بارزين لفيلمه الكوميدي هذا مثل غوينيث بالترو وايوان ماكجريجو، إلى جانب النجم جوني ديب طبعا، الذي لم يجد صعوبة تذكر في توجيهه.

يقول المخرج ديفيد كويب بهذا الخصوص:“أعتقد أن جوني لا يحتاج إلى توجيه، بل إنك تصبح شاهدا على ميلاد شخصية جديدة وكـأنك أمام مجنون خرج من حبسه.”

الممثل الإنجليزي بول بيتاني، يلعب دور خادم تاجر التحف الأرستقراطي وسبق له التعاون مع جوني ديب في مناسبتين.

يقول الممثل بول بيتاني: “لم استمتع من قبل خلال التصوير مثلما حصل في هذا الفيلم. عادة عندما ينتهي التصوير نكون سعداء ونستعد للعودة إلى المنزل وفي هذا الفيلم، كنت حزينا فعلا بعد انتهاء التصوير.”

الفيلم الكوميدي “موردكايس“، يعرض حاليا في دور السينما العالمية.

اختيار المحرر

المقال المقبل
ميريل ستريب، ساحرة، "في الغابة"

سينما

ميريل ستريب، ساحرة، "في الغابة"