عاجل

تقرأ الآن:

توقيف مراهقين استراليين حاولا الالتحاق بداعش


أستراليا

توقيف مراهقين استراليين حاولا الالتحاق بداعش

مراهقان أخوان استراليان تم توقيفهما في مطار سيدني، بعد الاشتباه فيهما بمحاولة الالتحاق بتنظيم ما يسمى بالدولة الاسلامية.
الأخوان يبلغان من العمر 16 و 17 سنة، و رغم أنهما حجزا تذكرة العودة إلا أن وجهتما لم تكن محددة في الشرق الأوسط ، كما يجهل من دفع لهما ثمن التذكرة، و هذا دون علم أوليائهم.
رئيس الوزراء الاسترالي طوني أبوت وصف داعش بـ“عبادة الموت” فقال:
“يبدو أن عدداً كبيراً من الاستراليين يتعرضون لعملية غسيل مخ عبر الانترنيت لعبادة الموت. و المراهقان اللذان أرادا الذهاب إلى الشرق الأوسط ، أوقفا بفضل يقظة حراس الحدود .و هذا مثال آخر عن إغراء عبادة الموت ، ومن المهم جداً القيام بكل ما بوسعنا لاتخاذ إجراءات صارمة ضد هذا.”

الأخوان تم استواجبهما ، ثم أطلق سراحهما مع والديهم اللذين أصيبا الصدمة.
حكومة المحافظين في أستراليا أصدرت قوانين جديدة تجرم كل محاولة للدخول إلى الاراضي التي تسيطر عليها داعش، بالسجن لعشرة أعوام. يذكر أن 90 أستراليا على الأقل يقاتلون في صفوف داعش، و تم إلغاء جواز سفرهم ، كما قتل هناك أكثر من عشرين أستراليا.