عاجل

في اليمن، الضربات الجوية للتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية مستمرة على معاقل الحوثيين ومناصريهم المؤيدين للرئيس السابق علي عبد الله صالح في اليمن، لكن في قرية بيت رجال غرب صنعاء اسفرت هذه الغارات عن مقتل ثلاث نساء وثلاثة اطفال.

اللجنة الدولية للصليب الاحمر حذرت من الوضع الانساني الكارثي وقالت المتحدثة الرسمية باسم اللجنة الدولية للصليب في صنعاء ماري كلير فغالي: “المستشفيات تعاني الكثير وغير قادرة على استيعاب العدد الكبير من الجرحى. وهناك ايضاً الجثث التي لا تزال مرمية في الشوارع ويعجز الاهالي عن انتشالها من اجل دفن اولادهم بشكل لائق”.

واضافت فغالي الى ان سفينة على متنها فريقان جراحيان تابعان للصليب الاحمر ولمنظمة اطباء بلا حدود تنتظر اذناً للوصول الى اليمن من جيبوتي، اضافة لطائرتين من الاردن وجنيف اللتين تنتظران ايضاً الضؤ الاخضر من جميع الاطراف للوصول الى صنعاء.

هذا وتقول الأمم المتحدة إن 549 شخصا قتلوا وأصيب أكثر من 1700 خلال أسبوعين حتى الثالث من أبريل نيسان. وتشمل أرقام القتلى 217 مدنيا على الأقل.