عاجل

عاجل

مائدة للتخلص من الجواسيس في معرض ميلانو للفنون والأطعمة

تقرأ الآن:

مائدة للتخلص من الجواسيس في معرض ميلانو للفنون والأطعمة

حجم النص Aa Aa

افتتح معرض "الفنون والأطعمة" في مدينة ميلانو الإيطالية خلال معرض ميلانو إكسبو. التظاهرة تقدم مجموعة ضخمة من الأعمال التي تتعلق بالطعام وطريقة تقديمه وصناعته.

آداب الطعام والمائدة فن قائم بحد ذاته في مختلف الثقافات. معرض “ الفنون والأطعمة” في مدينة ميلانو الإيطالية يقام خلال معرض ميلانو إكسبو ويقدم مجموعة ضخمة من الأعمال تتعلق بالطعام وطريقة تقديمه وصناعته. لكل جناح في المعرض خصوصيته وموضوع محدد يعالجه.

إيتالو روتا، مهندس المعرض:“في هذا الجناح على سبيل المثال نتجول بين رائحة القهوة والشكولاته والخبز. إنها المواد التي يتكون منها العمل الفني. المعرض لايقتصر على البصر فحسب بل يحاكي الحواس الخمس. الزوار بهذه الطريقة يتمكنون من تذكّر القضايا المعقدة المعروضة مثل فقدان الشهية والشره المرضي، والمجاعة، أو ربما مواضع أكثر طرافة كالألوان المحببة للعكك.”

من بين المعروضات طاولة تحمل أسم أوتاركا صممت لإحضار جميع متطلبات الوجبة دفعة واحدة دون الاستعانة بنادل. الابتكار نفذ قبل الحرب العالمية الثانية حيث كان المجتمعون يخشون أن يتنكر الجواسيس بزي مساعدين في المطعم. لكن التواصل بين المجتمعين ليس يسيراً لأن القسم المتوسط من الطاولة يرتفع رويداً رويداً لتقديم المزيد من الطعام، وذلك بواسطة ساعدٍ يتم تدريره كلما انتهى قسم من الطعام

جيرمانو سلانت أمين المعرض يقول: “المعرض يهدف لتعريف المشاهدين بغني تاريخ الطعام منذ 1951 العام الذي أقيم فيه أول معرض في لندن للطعام. اليوم يتم التطرق للموضوع بعدة وسائل للتعبير، كالتصوير الضوئي والسينما والأدب والرسم والنحت .والتصميم… ما سيتيح للجمهور فهم الصورة كاملة حول تطور مفهوم الطعام.”

المعرض ينقلنا في رحلة حول الطعام، الفعل الذي نقوم به ثلاث مرات يومياً، ويضبط نظام حياتنا ويسهم في هندسة المساحة التي نعيش فيها حيث نسخر في منازلنا: غرفة للطعام ومطبخ لتحضيره وشرفة لشرب الشاي… الطعام يشكل بحق فناً من فنون الحياة.