عاجل

تقرأ الآن:

مسرح البولشوي يستضيف "زواج فيغارو"


المجلة

مسرح البولشوي يستضيف "زواج فيغارو"

أوبرا موتزارت “زواج فيغارو” تعود إلى خشبة مسرح البولشوي في العاصمة الروسية موسكو بعد 20 عاماً من الانقطاع.

المسرح العريق قام بدعوة المايسترو الإنكليزي وليام ليسي لقيادة العمل موسيقياً. إنها المرة الثانية التي يحضر فيها إلى البولشوي، فقد قام في العام الماضي بقيادة أوبرا “زواج فيغارو” دون مرافقة مسرحية. وهو يقول أنه يحاول أن يكون أميناً للعمل الأصلي. يقول ليسي: “عملي يتمثل بالعودة إلى القطعة الموسيقية وفهم ما يريده المؤلف، لأتمكن من إنصاف هذا العمل المتميز. أحاول أن أقدم موتزارت كما هو لا أن أقوم بالدعاية لنفسي.

ليسي دعى مغنين من البولشوي ومن خارجه لأداء هذه الأوبرا. العرض ضم مغنين من الجيل الجديد وآخرون من الرعيل القديم.

المغني الكسندر فينوغرادوف المولود في موسكو، ظهر في مهرجانات الأوبرا العالمية، وأدى دور فيغارو في العديد من الدور الأوربية. مع مرور الوقت، ماتزال هذه الأوبرا التي تمد لأكثر من ثلاثة ساعات ترهقه. يقول: “غالباً ما ننسى أن الحدث الدامي يدور خلال يوم واحد. اسم الأوبرا أصلاً “زواج فيغارو”. إنه يوم عامر بالأحداث ويجب أن يكون مجنوناً، منذ أول لحظة حتى النهاية. عندما تعيش يوماً كهذا فإنك في النهاية ستشعر بالتعب. في العرض أيضاً إنك تشعر بالتعب. أنا مستنفذ.”

المخرج الدارمي البارز يفغيني بيساريف قام بإدارة العمل على الخشبة، وأضاف له بعداً مرحاً ملئياً بالألوان والحب، ولمسة من المعاصرة.

العمل يقدم خمس مرات في شهر نيسان/أبريل، آخر عرض سيكون في 30 من الشهر، ثم يقدم مرة أخرى في حزيران/يونيو.

اختيار المحرر

المقال المقبل
مهرجان فنون بلاد البلقان "بلقان ترافيك" شغل بروكسل على مدى اربع ليال متواصلة

المجلة

مهرجان فنون بلاد البلقان "بلقان ترافيك" شغل بروكسل على مدى اربع ليال متواصلة