عاجل

بمشاركة أطراف يمنية وغياب الحوثيين والرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، افتتح في الرياض مؤتمر انقاذ اليمن الذي يستمر ثلاثة أيام، ومن أهدافه إعداد مشروع دستور يمكن تقديمه للشعب اليمني

وأكد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أن هدف المؤتمر هو استعادة الدولة، منددا بانقلاب الميليشيات الحوثية المتحالفة مع صالح

وقال الرئيس اليمني: كانوا يدربون المليشيات ويحفرون الأنفاق وينهبون الدولة. كنا نخطط للبناء والمستقبل، وكانوا يوظفون كل إمكانيات الدولة العميقة للانقضاض على مشروع جميع اليمنيين في الحياة الكريمة والعادلة

وقبل ساعات من انتهاء الهدنة دعا المبعوث الجديد إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ إلى تمديد الهدنة الانسانية المؤقتة، التي أعلنها التحالف العربي بقيادة السعودية، خمسة أيام. وبحسب ولد الشيخ فإن معظم اليمنيين لم يتمكنوا من الوصول إلى المساعدات العاجلة خلال الأيام القليلة الماضية، خاصة في المناطق التي تشهد اشتباكات جنوب البلاد، فيما وصلت سفينة مساعدات إماراتية إلى عدن

ميدانيا استأنفت قوات التحالف غاراتها الجوية جنوب عدن، كما استمرت المواجهات بين الحوثيين وحلفائهم الموالين لصالح من جهة والمقاتلين الموالين لهادي من جهة أخرى جنوب البلاد التي شهدت اشتباكات متفرقة

وفي العاصمة صنعاء هرع مئات اليمنيين إلى محطات الوقود أملا في التزود ولو بكميات محدودة من الغاز، حال سماعهم رواج أخبار تفيد بأن محطات فتحت لوقت قصير