عاجل

في الذكرى الثلاثين على مجزرة ملعب هيسل في العاصمة البلجيكية بروكسل، وقف رئيس بلديتها ومعه سفيرا المملكة المتحدة وايطاليا ورئيس متحف يوفينتوس دقيقة صمت امام النصب التذكاري الذي سجلت عليه اسماء الضحايا التسع والثلاثين.

هذه المأساة حدثت في التاسع والعشرين من مايو ايار عام خمسة وثمانين وتسعمئة والف قبل ساعة على نهائية كأس الاندية الاوروبية بين يوفنتوس الايطالي وليفربول الانكليزي على ملعب هيسل.

حينها قامت مجموعة كبيرة من الهولينغنز وهم مشجعو ليفربول بكسر سياج هش يفصل بينهم وبين جماهير يوفينتوس فحصل تدافع ادى لانهياره وسقوط عدد كبير من القتلى والجرحى.