عاجل

تقرأ الآن:

حملة الانتخابات البرلمانية المبكرة في اليونان تنتهي مساء الجمعة


اليونان

حملة الانتخابات البرلمانية المبكرة في اليونان تنتهي مساء الجمعة

حملة الانتخابات البرلمانية المبكرة في اليونان تنتهي مساء الجمعة ليحسم الناخبون مواقفهم يوم الأحد باختيار الحزب الذي يريدون أن يقودهم في هذه المرحلة الحرجة اقتصاديا واجتماعيا.

حزب سيريزا اليساري الراديكالي خيَّب آمال اليونانيين بعد توقيعه على خطة التقشف الأخيرة، مما يُشيع بعض اللامبالاة بهذا الاستحقاق الانتخابي في أوساط الرأي العام حيث تقول الاستطلاعات إن خمسة عشر بالمائة من الناخبين لا يعلمون لمَن سيصوِّتون وقد يمتنعون عن التصويت.

أحد المواطنين يمتهن التعليم يقول مُحبَطًا:

“بعد أن خفَّضوا أجري بنسبة أربعين إلى خمسة وأربعين بالمائة، لا أنتظر منهم شيئا. أنا أتقاضى ثمانمائة وثلاثة وثمانين يورو شهريا لقاء عملي مربيا للأطفال بعد خمسة عشر عاما من الأقدمية في المهنة”.

لكن هناك مَن حافظ على تفاؤله على غرار هذا الشخص الذي يبدو في عقده السادس من العُمر حيث يقول:

“أتمنى أن تجلب لنا هذه الانتخابات الاستقرار وتعيدنا إلى وضع طبيعي”.

الحزب اليساري الراديكالي “سيريزا” بزعامة آليكسيس تْسيبْراس وحزب “الديمقراطية الجديدة” المحافظ، المرشحان الأوفر حظا للفوز بالانتخابات، تقول الاستطلاعات إن نوايا التصويت لكلٍّ منهما شديدة التقارب، مما قد يؤدي إلى تشكيل تحالف حكومي بينهما رغم الخلافات في حال عدم إفراز عملية التصويت لأغلبية برلمانية.